قراءة في مباريات الأسبوع الخامس من دوري الدرجة الأولى " أ "

قلقيلية- خالد وماجد عرباس / تستأنف مباريات الأسبوع الخامس من دوري الدرجة الأولى " أ " دوري المرحوم أحمد الشقيري يومي الجمعة والسبت الموافق 11 + 12 / 12 /2009 على أربعة ملاعب هي نابلس والخضر والحسين بن علي بالخليل والشهيد فيصل الحسيني ومن قراءة أولية لمباريات هذا الأسبوع يتضح لنا بأن فرق المجموعة الأولى متقاربة المستوى لأول خمسة فرق وستكون نتائج هذا الأسبوع بالغة الأهمية في تغيير عدد من مواقع الفرق على اللائحة وهذا سيظهر من خلال لقاء عين يبرود واتحاد نابلس حيث فارق النقطة يفصلهما عن بعض والفائز بلقاء الأسبوع الحالي سيقفز عدة مراتب للأعلى ولقاء مركز شباب العروب وجورة الشمعة وأيضاً هنا فارق النقطة مع أفضلية لجورة الشمعة التي لعبت مباراة أقل من العروب وفي قاع اللائحة سيتقابل الجريحان والبعيدان عن المنافسة فريقا طوباس واتحاد صفا في مباراة عن ست نقاط، وفي المجموعة الثانية سيكون لقاء الواجهة هذا الأسبوع للفريق المتصدر من بيت لقيا للابتعاد في صدارة المجموعة أمام فريق شباب الرماضين ولقاء وسط اللائحة بين شباب التعامرة ومركز جنين من أجل تحسين المواقع على ترتيب الجدول مع أفضلية لفريق التعامرة الذي لعب مباراة أقل من مركز جنين . واللقاء الأخير الناري والصعب بين الجارين في ترتيب الجدول وفي عدد المباريات العربي بيت صفافا وشقيقه شباب نابلس والصراع اللافح على قمة اللائحة إلى جانب بيت لقيا.

وإلى قراءة جميع مباريات هذا الأسبوع والتي ستتأثر معظم الفرق المشاركة بالدوري وخاصة أندية محافظات نابلس وجنين بفعل أمطار الخير التي بدأت بالتساقط وبغزارة في مختلف أنحاء البلاد وذلك بقلة التدريبات وربما سيقتصر التدريب لهذه الفرق على الملاعب الإسفلتية أو داخل الصالات المغلقة في المحافظات التي يوجد بها مثل هذه الصالات.

المجموعة الأولى:

إسلامي عين يبرود + اتحاد نابلس على استاد الشهيد فيصل الحسيني يوم الجمعة الساعة الثانية والنصف عصراً

لقاء بيتي هام لفريق عين يبرود الذي استراح الأسبوع الماضي وانتظر على أحر من الجمر نتائج المجموعة والتي جاءت في معظمها لصالحه وذلك بخسارة الفريق المتصدر من بيت ساحور ليقلص الفارق بينهما إلى نقطة واحدة. ففريق عين يبرود يحتل حالياً المرتبة الخامسة برصيد ست نقاط وبفارق نقطة واحدة عن المتصدر . أما الفريق الضيف من نابلس الإتحاد فنتائجه حتى الآن جيدة ويحتل الترتيب الثالث على الجدول وبنفس رصيد المتصدر أي سبع نقاط . ومن هنا تكمن أهمية المباراة لكلا الفريقين فالفريق الفائز باللقاء سيحكم قبضته على صدارة المجموعة ويبعد منافسه لفترة عن اللحاق به . وعليه سنرى ماذا أعد مدرب إسلامي عين يبرود حسن صندوقة ولاعبيه رامي راتب ونمر راتب وضياء مصباح وأحمد نادي وجعفر سبله وفراس سحويل وماهر مالك ونجم الفريق والهداف عوض الله مراد ومن خلفهم الحارس محمد عمر يحيى لفريق الإتحاد النابلسي ويعلم فريق عين يبرود بأن الفريق النابلسي فريق منظم ونتائجه لغاية الآن في الدوري وعليه من المتوقع أن يكون اللقاء صعباً للغاية إلى الفريق اليبرودي. وجاءت هذه الثقة بفريق الإتحاد من خلال التنظيم الجيد للفريق ومن مختلف خطوطه الدفاع والوسط والهجوم فلاعبين أمثال الحارس إياد كلباني والمخضرم خالد سويدان وأحمد أبو ظاهر وفادي الصابر وصقر سبع العيش وثائر أبو ظريفه وشاكر الحنبلي ومعتز الحافي وعطا الطحان وهلال شكارنة ورشدي أبو زنط وسائد جود الله قادرين على مجاراة الفريق اليبرودي وربما الفوز باللقاء خاصة وأن معظم هؤلاء اللاعبين قد خاضوا الدوري الممتاز بالموسم الماضي ولديهم الخبرة الكافية لمثل هذه اللقاءات . والشيء الذي سيواجهه أبناء جبل النار هو أن المباراة خارجية بعيدة عن الأنصار والمشجعين .

نادي طوباس + اتحاد صفا على استاد نابلس يوم الجمعة الساعة الثانية والنصف عصراً

مباراة في غاية الأهمية و لكلا الفريقين الجريحين واللذان سقطا الأسبوع الماضي أمام اتحاد نابلس ومركز العروب وعلى التوالي وبنفس النتيجة ( 3 – 1 ) والفريقان يتذيلا لائحة ترتيب المجموعة الأولى طوباس برصيد نقطة واحدة وفي المركز ما قبل الأخير وصفا بلا نقاط وفي المرتبة الأخيرة. اللقاء بيتي لطوباس وعن ست نقاط للابتعاد عن القاع المؤدي إلى الهبوط والضياع وعليه سيعمل فريق طوباس على تحقيق الفوز في هذه المباراة من أجل العودة إلى مسار الانتصارات والاقتراب من المنطقة الدافئة وطوباس قادر على الفوز في هذا اللقاء إذا ما أحسن لاعبوه سعود ضراغمة وبركات عزت ويحيى زيد ومحمد تركمان وأحمد جمعة وعلي عوني ورجائي فخري ومحمد فخري وياسر أبو الهنا ومن خلفهم الحارس غسان السيد استغلال الفرص ونسيان النتائج السلبية السابقة وخوض اللقاء وكأنه أول لقاء لهم في الدوري. وعلى مدرب الفريق جمال ضراغمة أن يعزز ثقة اللاعبين بأنفسهم وبفريقهم وفي الجانب الآخر جماهير طوباس مدعوة لمساندة فريقها في هذا الوقت العصيب.

أما اتحاد صفا القادم من محافظة رام الله والبيرة فوضعه صعب للغاية ومن خلال المباريات السابقة للفريق فإننا نؤكد أن إدارة الفريق الصفاوي لم تتحضر جيدا لهذا الدوري ومن خلال قراءتنا لحيثيات ومجريات المباريات السابقة لفريق صفا فإننا نلاحظ أنه لا يوجد انسجام وتعاون بين اللاعبين بسبب انضمام بعضهم متأخراً إلى فريق صفا داخل الملعب وخطوط الفريق غير مترابطة وهذا جاء لقلة التدريبات والتحضير المتأخر للدوري وهذا يتحمله إدارة النادي ولاعبيه معاذ خلف وبلال بدر وعمار غانم وصامد فلنه وجميل صبحي ومحمد أحمد وإحسان فلنة وعبد الحليم ربحي ومن ورائهم الحارس محمد جمهور وعليهم مضاعفة جهودهم في هذا اللقاء من أجل الفوز والعودة إلى صفا بالثلاث نقاط. وعليه المباراة أمام طوباس مفصلية بالنسبة لصفا و لا بديل إلا والعودة من نابلس بنقاط اللقاء كاملة هذا إذا ما أرادوا العودة لمسار الفوز وعلى مدرب الفريق الصفاوي وإدارته أيضاً العمل على تعزيز الثقة للاعبين والعمل على جمع النقطة تلو الأخرى. التوقعات نتيجة هذا اللقاء يصب في مصلحة نادي طوباس الذي يلعب على أرضه وأمام جماهيره.

 

مركز شباب العروب + جورة الشمعة على استاد الحسين بالخليل يوم الجمعة الساعة الثانية والنصف عصراً

الفريقان منتشيان بفوزهما الأسبوع الماضي العروب فاز في مباراة خارجية على اتحاد صفا بثلاثية في حين فاز فريق جورة الشمعة في ديربي بيت لحم على بيت ساحور بهدف يتيم. العروب يحتل المركز الثاني وبنفس عدد نقاط الفريق الساحوري المتصدر سبع نقاط في حين فريق جورة الشمعة يحتل المركز الرابع برصيد ست نقاط أي أن النقاط قريبه بين الفريقين ومن هنا تكمن أهمية هذا اللقاء الصعب بين الفريقين. فهل يستغل مركز شباب العروب المباراة كونها بيتية له وأمام جماهيره للتربع على صدارة المجموعة وهذا منوط بلاعبي العروب تيسير أبو سل ورامي أيوب وحسام العدم وعبد الفتاح أيوب ومعن جوابرة وشريف الشويكي والمهاجم محمد الكرنز والذين ربما سيعانون أمام فريق قوي ومنافس من محافظة بيت لحم فريق جورة الشمعة. وعليه من المتوقع أن مدرب العروب سيعمل على دراسة الفريق المنافس في أول ربع ساعة من أجل التعامل مع هذا اللقاء ومعرفة مكامن القوة والضعف في الفريق المنافس. ومن الجهة الأخرى ستكتمل صفوف فريق جورة الشمعة وذلك بعودة اللاعبين الأربعة الذين حرموا في اللقاء السابق ليكونوا مساندين للفريق في هذا اللقاء الصعب ، ورغم يقيننا بجهود مدرب ولاعب الفريق عمر إبراهيم والذي استطاع بحنكته أن يطيح بالفريق الساحوري المتصدر وباللاعبين البدلاء لهو دليل على أن فريق العروب سيعاني في هذا اللقاء أمام فريق قوي كجورة الشمعة والذي يضم كوكبة من اللاعبين المميزين نذكر منهم فادي هندي وصلاح هندي ومحمد فيصل ومرتجى عدنان وعصام عبد الله وعمران فيصل وصلاح عيد والحارس محمود عبد الله وخليل عابد وجلال إبراهيم مع مدربهم واللاعب الفذ عمر إبراهيم . والمميز لفريق الجورة تكاتف مسؤولي النادي بدءاً من اللاعبين والمدرب والإدارة وجماهير النادي التي تتابع مع الفريق في حله وترحاله ونصيحة للاعب والمدرب عمر إبراهيم أن لا يتصدى لضربات الجزاء إذا ما أتيحت لفريق الجورة خاصة وأنه قد أضاع ركلتي جزاء الأسبوع الماضي أمام بيت ساحور فالحظ عانده أمام الحارس معتز جواريش من بيت ساحور.

وإلى قراءة فنية لمباريات المجموعة الثانية    

شباب التعامرة + مركز شباب جنين على استاد الخضر يوم الجمعة الساعة الثانية والنصف عصراً

يستضيف فريق شباب التعامرة من محافظة بيت لحم والفائز بلقاء الأسبوع الماضي على مركز الجلزون القادم من أقصى شمال الضفة الغربية مركز شباب جنين والذي خسر موقعة الأسبوع الماضي أمام الفريق المتصدر من بيت لقيا. وعليه سيكون اللقاء على صفيح ساخن بين الفريقين كل له نظرته ووجهته ألا وهو الحصول على النقاط الثلاثة .

فمركز شباب جنين يتواجد بالمرتبة الرابعة على جدول الترتيب وبخمس نقاط فقط في حين يقبع شباب التعامرة في المركز ما قبل الأخير وبأول ثلاث نقاط حصل عليها الأسبوع الماضي . فهل يستغل فريق شباب التعامرة الأرض والجمهور من اجل كسب نقاط المباراة والتواجد في وسط اللائحة أم سيكون لمركز جنين رأي آخر من هذا اللقاء. وعليه هل سنرى لاعبي التعامرة ماهر البدن وهيثم حجاحجة العائدين من الإيقاف ومحمد صومان ومحمد الوحش وحمزة عايش وضياء زواهرة على قدر المسؤولية في هذا اللقاء وتحقيق الفوز.

في المقابل لن يسمح أبناء جنين بخسارة أخرى قد تبعدهم عن المنافسة ضمن المجموعة الثانية خاصة بعد الأداء والنتائج الغير مرضية للفريق وإدارته وبالرغم من توفير كافة الإمكانيات للفريق الجنيني من قبل إدارة النادي فنتائجه حتى اللحظة غير جيدة إذا ما قورنت بالتصريحات التي سبقت دوري الدرجة الأولى وعليه مطلوب من اللاعبين علي البلاص وحسين النورسي ومؤمن أبو قطنة ومحمد بشارة وأحمد أبو غضب ومحمد عيد ومحمد أبو سرية والمهاجم فراس أبو عيد التعويض والعودة من الخضر بالثلاث نقاط إذا ما أرادوا البقاء في صورة المنافسة على قمة المجموعة وربما تأثرت تدريبات الفريق الجنيني بسبب هطول أمطار الخير هذا الأسبوع وهذا سيؤثر على أداء الفريق وخاصة في اللياقة البدنية وتراجعها لقلة التدريبات للفريق.

ويغيب عن المركز اللاعب لؤي مهيوب بسبب الإصابة التي لحقت به في المباراة الأخيرة. نتيجة اللقاء صعبة التكهن والفريق الجاهز بدنيا ً ربما سيحقق المطلوب منه .

اتحاد بيت لقيا + شباب الرماضين على استاد الشهيد فيصل الحسيني يوم السبت الساعة الثانية والنصف عصراً

لقاء بيتي للفريق المتصدر من بيت لقيا بتسع نقاط كاملة دون نقصان أمام الفريق القادم من أقصى الجنوب ومن الفرق الجديدة على الدرجة الأولى شباب الرماضين الذي يحتل المرتبة الخامسة على اللائحة برصيد أربع نقاط. بيت لقيا عاد الأسبوع الماضي بصيد ثمين من جنين عندما تغلب على مركزها بهدف يتيم جعلتهم أن يستمروا متشبثين بالمركز الأول في حين رجع شباب الرماضين من خسارة خارجية أمام شباب نابلس بهدفين لهدف. وعليه المباراة ستكون مفتوحة من كلا الفريقين مع حذر شديد خاصة من فريق بيت لقيا الذي سيسعى جاهداً من أجل إبقاء الثلاث نقاط في بيته وهو يعلم أن كافة فرق المجموعة تنافسه على صدارتها. فماذا أعد مدرب الفريق اللقاوي سامر خضر لهذه المباراة الصعبة أمام الرماضين من خطة للسيطرة على مجريات الأمور خلال اللقاء. فهل أبناء عاصي فايز وحسان وفراس وأكرم وبديع ومحمد نمر وهشام ومحمد نعيم وخالد القدومي وسامح مفارجة وأمير موسى وإبراهيم مفارجة ومن خلفهم الحارس عزمي الردايدة جاهزون للموقعة والوصول للنقطة ( 12 ) ومن فوز رابع أم سيكون لشباب الرماضين رأي آخر والفوز في هذه المباراة الخارجية الصعبة على المتصدر .

كل شيء وارد في لعبة كرة القدم وخاصة أن الرماضين لديها كادر من اللاعبين القادرين على وقف زحف بيت لقيا إذا ما أحسنوا الانتشار وتعليمات المدرب بسام جودة الذي من المتوقع أن يلعب بحذر شديد أمام بيت لقيا وعليه سيطلب من مدافعي الفريق مراد الزغارنة وهاني الزغارنة وحمدي الزغارنة وصبري الزغارنة الوقوف بشكل جدي أمام مهاجمي بيت لقيا وكذلك التركيز على لاعبي الوسط هاني الزغارنة وعبد الله الزغارنة وغالب الشعور وفواز الزغارنة من أجل السيطرة على منطقة العمليات ومن الممكن أن يلعب الرماضين في بداية اللقاء بمهاجم وحيد وهو مهدي الأعسم صاحب القدم الذهبية بالفريق وربما سيدفع بالمهاجم الآخر والخطر رياض الزغارنة لتعزيز النزعة الهجومية للفريق. فريق الرماضين يأتي لهذا اللقاء بعد خسارتين متتاليتين وعليه لا يريد أن يخسر المباراة الثالثة والتي تعني الهبوط إلى منطقة الخط الأحمر والذي يعني الهبوط من الدرجة الأولى. وعليه من المتوقع أن يكون اللقاء جميلا وحذراً مع أداء جيد من الفريقين وأن يستمتع الجمهور بمجريات وأحداث اللقاء .

العربي بيت صفافا + شباب نابلس على استاد الخضر يوم السبت الساعة الثانية والنصف عصراً

لقاء بيتي هام للعربي بيت صفافا صاحب المركز الثالث على اللائحة وبرصيد ست نقاط والذي استراح الأسبوع الماضي وكانت نتائج هذه المرحلة تصب في مصلحته . في حين سيذهب الفريق النابلسي بعيداً إلى استاد الخضر لهذه المواجهة الصعبة أمام العربي ولكن مازالت النتائج الإيجابية للفوز الأسبوع الماضي على شباب الرماضين لتكون حافزاً لفريق الشباب من أجل اللعب برجولة والعودة إلى نابلس ولو بنقطة واحدة . الشباب النابلسي يحتل المركز الثاني برصيد سبع نقاط ووضعه جيد حتى الآن في هذا الدوري . فهل يسمح أبناء العربي بيت صفافا موسى عليان وحسن زواهرة وسعيد ابو دلو ومحمد عودة ومحمود أبو ريا ومحمد إبراهيم والنيجيري كوتوزو والحارس النشيط يوسف جاد الله بفقدان النقاط البيتية في هذا اللقاء أم سيحن الفريق للعودة إلى القمة من جديد. بالمقابل شباب نابلس قادر على مجاراة العربي بيت صفافا لما يضمه من لاعبين جيدين أمثال ساهر سارة وعبد الله السخلة وبهاء النصر وعمرو جبر وإياد أبو ظريفة وخالد السيد وفادي أبو كف ومحمد الكخن وعمار فضة ومعتصم رشدان والحارس محمد القريني أو عماد زهران. الفريق النابلسي يعرف صعوبة المواجهة ومن الممكن أن المدرب علاء حميض قد درس كافة خطوط الفريق المقدسي وبناءً عليها سيلعب المباراة إما بطريقة دفاعية أو بالمجازفة الهجومية. اللقاء صعب التوقع والفريق الجاهز من كافة النواحي من الممكن أن يقتنص نقاط المباراة لصالحه.

وفي نهاية هذه القراءة نتمنى التوفيق لكافة الفرق ولقاءات يستمتع بها الجماهير في مختلف الملاعب . وعلى لاعبي كافة إدارات الفرق تجهيز البدلات الرياضية الشتوية للاعبيها حيث من المتوقع هطول الأمطار بغزارة يومي الجمعة والسبت أي في مواعيد المباريات.

المصدر :
التاريخ :