شبكة ووكالة بال سبورت تدخل عامها العاشر

مع دخول العام الجديد 2010، يكون موقع بال سبورت على الشبكة العنكبوتية قد دخل عامه العاشر بنجاح كأول موقع رياضي فلسطيني مختص، حيث تم أنشاء الموقع قبل أنطلاق اولمبياد سيدني في العام 2000 بأشهر قليلة ليشكل أول مرجع رياضي فلسطيني على شبكة الانترنت، وليحقق أعلى نسبة زائرين طيلة السنوات العشر برصيد 2.5 مليون زائر،

ويشار الى ان جمعية الرياضة في فلسطين والتي تعتبر الحاضنة لشبكة ووكالة بال سبورت الاعلامية قد تأسست في العام 2000، بترخيص من وزارة الداخلية الفلسطينية، ووكالة الانباء الرياضية تأسست في العام 2004، بترخيص من وزارة الاعلام الفلسطينية فيما تقوم وكالة بال سبورت بتوزيع الأخبار الرياضية على الصحف الفلسطينية والعربية .

إن شبكة الرياضة الفلسطينية ( بال سبورت )، جمعية فلسطينية مسجلة لدى الدوائر الحكومية غير هادفة للربح تعنى بترويج الرياضة الفلسطينية والعمل الشبابي عربياً ودولياً من خلال شبكة الإنترنت ومطبوعات دورية والإعلام المقرؤ والمسموع، بهدف دعم الرياضيين الفلسطينيين التقدم في جميع المجالات الرياضية ومحاولة إيصال الصورة الطبيعية الحية عن الإنجازات وكيفية تجاوز ألإخفاقات وتقوم على تحفيز الأنشطة الرياضية المختلفة من إقامة ندوات رياضية ومسابقات رياضية واستطلاعات للشارع الفلسطيني الرياضي وكذلك تكريم الرياضيين الفلسطينيين المتميزين.
إن موقع بال سبورت على الانترنت http://www.palsport.com/ أصبح محطة رئيسة لكل محب للرياضة الفلسطينية وأصبحت الجمعية مع مرور عشرة أعوام من العمل الدءوب من المراكز الرياضية ذات المصداقية العالية بين المؤسسات الفلسطيني الرسمية وغير الرسمية حيث إننا نعتبر المؤسسة الفلسطينية الوحيدة التي تعمل على متابعة الرياضة الفلسطينية ونشر أخبارها ضمن برنامج متكامل يعطي تصورا واضحا عن عمل الصحافة وأثرها في تنمية الشباب.
وكانت بال سبورت قد رفعت شعارا منذ بدء عملها وهو رفع شأن الرياضة الفلسطينية من خلال إتاحة الفرصة للرياضيين والإداريين والعاملين في المجال الرياضي من اجل إيصال صوتهم إلى المسئولين الفلسطينيين وتفعيل العمل الرياضي بمشاركة شبابية اكبر ونشر أخبار الرياضة الفلسطينية وتوفيرها بشكل حر وسهل.
ويقوم على توجيه بال سبورت مجلس إدارة مكون من شخصيات فلسطينية اعتبارية ذات صلة بالواقع الرياضي والشبابي الفلسطيني، ويدير الشبكة والوكالة طاقم مختص يرئسه الأعلامي احمد البخاري والتقني فراس القيسي والاعلامي منتصر ادكيدك محررا للأخبار المحلية، كذلك العاملون على إدارة بال سبورت طاقم صحفي وفني متميز تطوع لتقديم جزء من خبراته لدعم تقدم الرياضة الفلسطينية وللتعريف بالعوائق التي تقف في وجه تقدم الرياضة الفلسطينية.
إن بال سبورت أصبحت جزءا ثمينا لا غنى عنه في التعريف بالرياضة الفلسطينية حيث إن عدد الزائرين لموقعنا قد تجاوز مليونان ونصف المليون زائر وهذا يدل على مدى نجاح بال سبورت محليا وعربيا.

المصدر :
التاريخ :