قراءة فنية للأسبوع الرابع من مرحلة الإياب من دوري الدرجة الأولى ''أ''

قلقيلية- خالد وماجد عرباس / تستأنف نهاية الأسبوع الجاري مباريات دوري الدرجة الأولى " أ " من دوري المرحوم أحمد الشقيري بلقاءات هامة ومفصلية ستؤثر نتائجها على اللائحة في كلا المجموعتين وسيحتضن هذه اللقاءات ملاعب الحسين بن علي بالخليل وستاد الخضر وستاد نابلس وستاد الشهيد فيصل الحسيني.

ففي المجموعة الأولى سيستضيف الوصيف مركز شباب العروب نظيره اتحاد صفا في مباراة لا تقبل القسمة على اثنين لكلا الفريقين ، وشباب طوباس سيلعب هذا الأسبوع وعيونه فقط على تحقيق الفوز في مباراة الديربي مع اتحاد نابلس ، وديربي ناري عن ست نقاط بين الفريقين الجارين من محافظة بيت لحم بيت ساحور وجورة الشمعة .

أما في المجموعة الثانية فالمواجهة القوية ستكون بين الفريق المتصدر من بيت لقيا الذي بدأ بوضع قدمه في الدرجة الممتازة " ب " أمام فريق مركز شباب جنين في لقاء الفرصة الأخيرة. ولقاء شباب الرماضين الراغب بالهروب من المناطق الساخنة أسفل الجدول أمام فريق شباب نابلس القادم من الشمال ، ولقاء شباب التعامرة لتحسين موقعه في جدول الترتيب على حساب الجريح مركز شباب الجلزون.

مركز شباب العروب + اتحاد صفا الأحد 31/1/2010 على ستاد الحسين بالخليل الساعة الرابعة عصراً

لقاء هام ومفصلي لكلا الفريقين وتختلف رؤية كل فريق عن الآخر في هذه المواجهة فمركز شباب العروب يريد الإنفراد بالمرتبة الثانية في هذه المجموعة خلف المتصدر وحيداً إسلامي عين يبرود ويريد الابتعاد عن صاحب المرتبة الثالثة فريق جورة الشمعة ، خاصة وأنه في الأسبوع الماضي حصل على نقطة خارجية ثمينة من الإتحاد النابلسي وعليه سيعمل مدربه أسعد الجولاني ولاعبوه معاوية الديري وعبد الله ثوابته ورامي أيوب وحسام العدم وتيسير أبو سل وشريف الشويكي ومحمد ابو وردة وزياد جوابرة ومحمد الكرنز والحارس إياد العملة على كسب نقاط المباراة والبقاء في صورة المنافسة مع بيت لقيا والصعود معا للدرجة الممتازة "ب" . لكن اتحاد صفا من الممكن ان تكون له كلمة في هذا اللقاء وذلك بعد أن عادت له الروح من جديد بعد فوزه الخارجي على بيت ساحور حيث ارتفع رصيده إلى ست نقاط وعليه فإن المدرب عايد فوالحة قد قرأ مركز العروب في مرحلة الذهاب وسيعطي تعليماته للاعبين بلال صبحي وعلاء بشارات ورائد منصور وأبناء فنلنة صامد وإحسان والعائد إياد فلنة والمهاجم الخطير محمد يوسف من اجل أن يعودوا بنقاط اللقاء من ستاد الحسين للهروب من القاع الملتهب . نتيجة اللقاء صعبة التوقع مع أفضلية لمركز شباب العروب على أرضه وأمام جماهيره . لقاء الذهاب انتهى لصالح مركز العروب بنتيجة 3-1 .

طوباس + اتحاد نابلس يوم الخميس 28/1/2010 الساعة الرابعة على ستاد نابلس

ديربي كبير سيحتضنه ستاد نابلس الدولي سيجمع بين صاحب المرتبة الرابعة اتحاد نابلس والمرتبة ما قبل الأخيرة نادي طوباس ، هذا اللقاء سيكون عن ست نقاط للفريقين ، ففريق اتحاد نابلس يريد الهروب من المنطقة الدافئة في وسط اللائحة وربما المنافسة على البطاقة الثانية ونادي طوباس يريد الهروب من منطقة القاع ، اتحاد نابلس في هذا اللقاء سيحاول إقتناص الفوز وإبقاء النقاط الثلاث في نابلس من أجل الصعود في سلم الترتيب وهذا منوط بلاعبيه أحمد أبو زنط وأحمد أبو ظاهر والحارس فراس العطياني أو الحارس أحمد النواس ونمر خراز وجمال أبو الحلاوة وفادي الصابر وكفاح أبو ظريفة وخالد سويدان وسائد جود الله من أجل تحقيق الفوز ونسيان اللقاء السابق أمام العروب والذي خرج به الإتحاد متعادلا ، في حين هذا اللقاء هو الفرصة الأخيرة لنادي طوباس من أجل الهروب من أسفل الجدول والحفاظ على موقعه ضمن أندية الدرجة الاولى ، فبالرغم من الأداء الجيد للاعبي نادي طوباس في لقاءاتهم الدورية إلا أن سوء الطالع يقف مانعا أمامهم وعليه يجب على لاعبي طوباس محمد سمير ومحمد فخري وياسر أبو الهنا ومحمد عبد الرازق وعلي عوني وبركات عزت ومعتصم أبو العليا وسعود ضراغمة ومن خلفهم الحارس غسان السيد إستغلال هذا اللقاء لصالحهم والعودة لطوباس بالنقاط الثلاثة هذا إن أرادوا البقاء في هذه الدرجة . لقاء الذهاب انتهى لصالح اتحاد نابلس بنتيجة 3-1 .

 

بيت ساحور +جورة الشمعة الخميس 28/1/2010 الساعة الرابعة على ستاد الخضر

ديربي محافظة بيت لحم سيكون بين الجارين بيت ساحور وجورة الشمعة على ستاد الخضر ، اللقاء هنا مهم جدا لكلا الفريقين ففريق جورة الشمعة يريد مواصلة منافسة مركز العروب على البطاقة الثانية حيث يحتل حاليا المرتبة الثالثة برصيد 13 نقطة ، فيما تراجع فريق بيت ساحور للمرتبة الخامسة برصيد 10 نقاط ، اللقاء سيكون صعبا على فريق جورة الشمعة خاصة بعد الإصابات التي وقعت لعدد من اللاعبين في المباراة الودية الاخيرة التي لعبها الفريق وعليه ماذا سيفعل مدرب الفريق عمر إبراهيم في هذا اللقاء الهام وسيطلب من لاعبيه يوسف أحمد ومحمد فيصل ومرتجي عدنان وهاشم صالح وعصام عبد الله وصلاح عيد وفادي هندي ونعيم عمر ومن خلفهم الحارس محمد عبد الله أن يكونوا عند حسن ظن المدرب والإدارة من أجل إقتناص نقاط الديربي التلحمي للبقاء في صورة المنافسة ، في المقابل فريق بيت ساحور أداؤه في الأسابيع الأخيرة في الدوري غير جيد ونستطيع القول أن الفريق تائه وبعيد عن أجواء الدوري بالرغم من البداية الجيدة له وبالرغم من وجود لاعبين جيدين في صفوفه امثال إياد أبو سنينة وميشيل سعيد وجهاد شعبان ومحمد العسليني ومايك سعيد وجوني سعد وهمام نوفل وهداف الفريق فؤاد مناصرة والحارس عدي مصلح قادرين على العودة السريعة للأداء الجيد للفريق الساحوري . اللقاء سيكون مفتوحا بين الفريقين وصعب التكهن بالنتيجة للظروف التي يمر بها الفريقين حاليا . نتيجة لقاء الذهاب كانت لصالح فريق جورة الشمعة بنتيجة 1-0 .

وفي هذا الأسبوع سيستريح المتصدر إسلامي عين يبرود ولن يتأثر موقعه لأنه يتصدر برصيد 21 نقطة .

وإلى قراءة فنية للمجموعة الثانية :

اتحاد بيت لقيا + مركز جنين الأحد 31/1/2010 الساعة الرابعة عصرا على ستاد الشهيد فيصل الحسيني

لقاء المتعة والإثارة بين فريقين لهما سمعتهما الكروية ضمن أندية هذه الدرجة وهما اتحاد بيت لقيا المتصدر للمجموعة الثانية برصيد 20 نقطة دون منازع والذي لم يخسر أية مباراة حتى هذه اللحظة سيقابل الفريق القادم من الشمال مركز شباب جنين صاحب المرتبة الثالثة برصيد 13 نقطة ولم تحسب نتيجته مع شباب نابلس حتى هذه اللحظة بسبب تأجيل المباراة . الفريق اللقاوي سيستغل هذه المباراة كونها على أرضه وبين جماهيره من أجل الحصول على نقاط المباراة والوصول إلى النقطة الثالثة والعشرين والتي تعني قرب وصول الفريق اللقاوي للدرجة الممتازة "ب" وعليه سيعمل أبناء عاصي حسان وفارس وهشام ومحمد وفايز وفراس وهداف الفريق نضال عاصي وإبراهيم مفارجة وحمادة جمهور وعدنان مفارجة وخالد القدومي والحارس المتألق عزمي الردايدة ( الشويكي) على عدم إهدار أية نقطة في هذا اللقاء بالرغم من أن فريق بيت لقيا يعرف تمام المعرفة عناد وقوة الفريق الخصم مركز شباب جنين ، فمركز شباب جنين قادم إلى ستاد الشهيد فيصل الحسيني وعيونه فقط على الثلاث نقاط والفوز الذي لا بديل عنه إذا ما أراد الفريق الجنيني أن ينافس على المرتبة الثانية مع العربي بيت صفافا . فعلي لاعبي مركز شباب جنين جهاد زيدان وأسامة العلي وعلي عبادي وأحمد مطاحن وحسين النورسي ومحمد أبو سرية والمهاجم فراس أبو عيد وعبد المالك قبها وأحمد أبو الفريد وعلي البلاص التركيز في هذا اللقاء واخذ توجيهات المدرب محمود عايش على محمل الجد إذا ما أرادوا العودة إلى جنين بنقاط المباراة الثلاثة . متوقع لهذا اللقاء أن يكون ساخنا من بدايته دون فترة جس نبض من أجل إحراز الهدف السريع لأي من الفريقين .مباراة الذهاب انتهت بفوز بيت لقيا 1-0.

شباب الرماضين + شباب نابلس الجمعة 29/1/2010 الساعة الرابعة على ستاد الحسين بن علي في الخليل

لقاء تحسين المواقع بين فريقي وسط اللائحة شباب نابلس صاحب المرتبة الرابعة برصيد عشر نقاط مع عدم احتساب نتيجة لقاؤه مع مركز جنين بسبب التأجيل، وشباب الرماضين صاحب المرتبة الخامسة برصيد تسع نقاط ، المباراة بين الفريقين تحمل عنوان المحافظة على الموقع والهروب من القاع الساخن في هذه المجموعة ، فشباب الرماضين سيلعب هذا اللقاء على ارضه وبين جماهيره من أجل الفوز ولا غيره لأن الخسارة تعني ان الفريق سيدخل في دوامة الحسابات والوقوع في خطر الهبوط لذلك على مدربه بسام جودة إيجاد التوليفة المناسبة للاعبي الرماضين أمثال محمد الحوامدة ومحمود النواف وسليمان خضر وسلطان الشعور وثائر الشعور ومهدي الاعسم وهاني ورياض وحمدي الزغارنة من أجل إبقاء الثلاث نقاط في الخليل ، أما شباب نابلس القادم من الشمال فوضع الفريق صعب للغاية نتيجة الإصابات المتكررة لعدد من اللاعبين المؤثرين في الفريق أمثال المهاجم بهاء النصر ولاعب خط الوسط خالد السيد والمدافع المتأخر هشام سليم وعليه سيعول المدرب علاء حميض على ساهر سارة وعنان الزاغة ومعتصم رشدان وأحمد السيد وزياد أبو شلبك وضياء الحج وصهيب السركجي وأحمد النصر ومن خلفهم الحارس محمد القريني أو عماد زهران من أجل عدم الخسارة في هذا اللقاء الهام والعودة على أقل تقدير بنقطة واحدة من أجل عدم الدخول في معمعة الحسابات . لا شك ان هذا اللقاء سيكون صعبا لكلا الفريقين وخاصة على شباب نابلس لأن فريق شباب الرماضين صاحب لياقة بدنية عالية واستطاع في الأسبوع الماضي أن يعود إلى المباراة امام العربي بيت صفافا بتسجيل التعادل بعد ان كان متأخرا بهدفين ، المباراة غير خاضعة للتوقعات ويصعب فيها التوقع نظرا لقرب ترتيب الفريقين . لقاء الذهاب بين الفريقين انتهى بفوز شباب نابلس 2-1.

شباب التعامرة + مركز شباب الجلزون الأحد الموافق 31/1/2010 الساعة الرابعة عصرا على ستاد الخضر الدولي

لقاء متذيلي اللائحة بين شباب التعامرة صاحب المركز ما قبل الأخير برصيد سبع نقاط والجريح مركز شباب الجلزون صاحب المركز الأخير بنقطة يتيمة فقط ، المباراة عن ست نقاط مع وضعية صعبة جدا لفريق مركز الجلزون الذي يلعب المباراة العاشرة له في الدوري تحصل من خلالها على نقطة يتيمة فقط ، وضع الفريق حرج جدا فهو قريب من الهبوط للدرجة الثانية إذا لم يستغل ما تبقى من لقاءات فعلى لاعبيه حسن البدوي وشادي لطفي وخالد أبو غوش وثائر رمضان ورمزي هاني وموسى راشد والحارس محمد أبو غوش العمل قدر الإمكان لعدم الخسارة في هذا اللقاء ونسيان نتيجة لقاء الديربي امام بيت لقيا والذي خسره الفريق الجلزوني بثمانية اهداف نظيفة والتطلع فقط نحو الأمام وحصد النقاط الثلاث ، أما فريق شباب التعامرة فإنه سيريد إستغلال الحالة السيئة التي وصل إليها فريق مركز الجلزون في هذا الدوري من اجل حصد نقاط المباراة والاقتراب من المنطقة الدافئة على جدول الترتيب وهذ الشيئ منوط بمدرب الفريق محمد حمدان ولاعبوه مفلح شرايعة وهيثم حجاحجة وضياء زواهرة ومحمد إبراهيم وزايد عبيات وياسر حمدان وماهر البدن ومحمد الوحش واستغلال كافة الثغرات في الفريق الجلزوني . المباراة بيتية للتعامرة ومن المتوقع ان يحسمها على ارضه وبين جماهيره . نتيجة لقاء الذهاب فوز شباب التعامرة بنتيجة 2-0 .

المصدر :
التاريخ :