بلاتر يجدد وعوده بعدم التسامح بخصوص الفساد "حتى مع رؤساء الاتحادات"

جدد رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السويسري جوزيف بلاتر وعوده بعدم التسامح بخصوص الفساد في عالم كرة القدم مؤكداً في الوقت نفسه على الثقة السائدة داخل الفيفا.
"الثقة والحقيقة، هذا ما خلصت إليه الجمعية العمومية للفيفا في يونيو/حزيران الماضي" هذا ما قاله بلاتر في مؤتمر صحافي في ريو دي جانيرو على هامش قرعة تصفيات كأس العالم المقررة نهائياتها عام 2014 في البرازيل، في وقت يجتاز فيه الاتحاد الدولي أزمة مصداقية بسبب اتهامات بالفساد طالت بعض أعضائه في الأشهر الـ12 الأخيرة، بحسب فرانس برس.

وأكد بلاتر بأن الفيفا سيطبق "قاعدة عدم التسامح مع الجميع، سواء على أرضية الملعب أو خارجها (...)، ليس فقط مع جاري وأصدقائي ورفقائي والمعارضين لي والحكام، ولكن حتى مع رؤساء الاتحادات".
وأضاف "ذلك ينطبق على الجميع"، قبل أن يوضح "نحن لا نعمل فقط على محاربة الفساد بل المنشطات والتمييز العنصري".
وتابع "كل هذا العمل بدأ، نحن نعمل بجد لمعالجة مسألة التلاعب بنتائج المباريات وأنتم ترون العدد الهائل للاتحادات المتورطة في فضيحة التلاعب بنتائج المباريات، يجب البدء في العمل في هذا المجال".
وأردف قائلاً "إنه شيء فظيع في كرة القدم، لكن الأهم هو أن نعرف الآن حتى نتمكن من مكافحته".
وأوضح بلاتر أنه ليس بإمكانه التعليق على قرار إيقاف رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم القطري محمد بن همام مدى الحياة لاتهامه بشراء أصوات خلال الحملة الانتخابية لرئاسة الفيفا، وقال "ليس بإمكاني التعليق على قرارات لجنة الأخلاق"، مشيراً إلى أن الأخيرة (لجنة الأخلاق) "سيتم تعزيزها"، وتابع "سنعزز لجنة الأخلاق، ليس فقط للحصول على قانون للأخلاق ولكن للحصول على قانون للسلوك وبعدها تشكيل لجنة الحلول ولجنة الشكاوى والاحتجاجات".
وعلى صعيد آخر، أعلن بلاتر أن الفيفا سيعلن العام المقبل قراره بشأن استخدام جهاز إلكتروني لمراقبة تخطي الكرة لخط المرمى وإضافة حكام مساعدين خلال مونديال 2014 في البرازيل.
وقال: "مطلع آذار المقبل، سنتخذ قراراً نهائياً حول التكنولوجيا بالنسبة إلى خط المرمى. إذا تأكدت نجاعة ويسر استخدام هذه التكنولوجيا فإنه من الممكن أن يوافق الاتحاد الدولي على تطبيقها في مونديال 2014 في البرازيل".
وأوضح بلاتر أنه في حال المصادقة على تطبيق هذه التكنولوجيا خلال اجتماع في لندن العام المقبل فإن "أي اتحاد وطني يملك الحق في استخدامها".
وكان بلاتر يعارض استخدام التكنولوجيا في كرة القدم بيد أن الأخطاء الفادحة التي ارتكبت في المونديال الأخير في جنوب إفريقيا على غرار مباراة ألمانيا وإنكلترا في ثمن النهائي عندما تخطت الكرة خط المرمى إثر تسديدة لفرانك لامبارد دون أن يحتسب الحكم هدفاً، دفعت رئيس الاتحاد الدولي إلى مراجعة مواقفه.
وسيقرر الاتحاد الدولي أيضاً العام المقبل إمكانية إضافة حكمين مساعدين آخرين على غرار الاتحاد الأوروبي، وقال بلاتر في هذا الصدد "إذا تمت الموافقة على ذلك فإنها ستصبح قاعدة عامة".
وتابع "اجتماع (لندن) سيكون بعد بطولة كأس أوروبا 2012 (في أوكرانيا وبولندا) حيث ستكون لدينا جميع المؤشرات حول كيف سيكون التحكيم في مونديال 2014".

المصدر :
التاريخ :