كرة القدم غائبة عن بيت ساحور

بيت لحم- بقلم عدنان الصرعاوي/ مدينة بيت ساحور والتي يبلغ عدد سكانها خمسة عشر الف نسمة مدينة يعرف عنها بقدسيتها ومكانتها التاريخية والدينية نظرا لوجود مكان مقدس فيها "حقل الرعاة" ونظرا لموقعها الأستراتيجي وعلى مقربة من كنيسة المهد ( مهد السيد المسيح عليه السلام) كمدينة وطنية وصاحبة نضال سطرت معاني البطولة وأول مدينة ألقت البطاقات الشخصية في وجه الاحتلال رفضت تلك الغطرسة الاسرائيلية، هذه المدينة الخالدة كانت عنوانا للرياضة الفلسطينية وخاصة في كافة أشكالها وبالتحديد كرة القدم وكانت مدرسة رياضيه في تنمية قدرات الشباب هل يعقل لأن يكون لهذه المدينة فرق لا تمارس كرة القدم مع العلم ان هذه المدينة كان لها شأن كبير في رياضة كرة القدم في العصر الذهبي إبان الستينات والسبعينات والثمنينات والتسعينات بدءا من المدارس المختلفة لمدينة بيت ساحور وأندية ألنهضة ورياضي بيت ساحور والأرثوذوكسي بيت ساحور ثقافي بيت ساحور اتحاد بيت ساحور الجمعية الاسلامية بيت ساحور. هذه الفرق كان يشهد لها بالبنان نظراً لنجومية لاعبيها أصبحت بيت ساحور بعيدة كل البعد عن رياضة كرة القدم من هذا المنطلق يجب علينا جميعا ان نصطف ونقف وقفة واحدة من أجل إعادة البنية التحتية لرياضة كرة القدم في مدينة بيت ساحور يكون لها مكان طبيعي ومتطور والأخذ برياضة كرة القدم الى الامام وخاصةً بعد توحد اندية بيت ساحور الارثدوكسي والثقافي واصبح لهذه المدينة نادي واحد التي خرجت سابقا نجوم لامعون شهدت لهم ملاعب الضفة الغربية وغزة صولات وجولات أمثال النجوم منير البنورة وواصف العبد – فكتور الحايك – وجريس المشني – يعقوب جرايسة وجريس البطل وعيسى البطل وجلال البطل وجورج بولص ورائد ابو الليل – رياض ابو سعدة – عماد ابو سعدة محمد نصر- ونبيل نصر- ومحمد سلمان – جميل غريب – رياض عودة ابو سعدة – وكيم بنورة – ماهر بنورة – اميل متري بنورة – اياد الحواري – اميل عنتر - اميل هلال – ناجي عودة – منير الحايك- وجورج البطل - والمرحوم حنا يعقوب – والمرحوم راجي خير - نزيه بهجت – المرحوم المربي حازم قمصية – جورج الحواري – سائد عواد – ابراهيم الاطرش – امجد منصور - وعضو المجلس التشريعي انور الزبون – محمد فرج – سيمون خير - مروان خير – محمد حمدان – وليد نصر والمرحوم عيسى مصلح – خضر مصلح – عزام مصلح – رياض مصلح - والقائمة تطول وتطول

لماذا لا نعيد البسمة والهيبة لبيت ساحور وإعادة ذكراها في رياضة كرة القدم لنعمل سويا من أجل إعادة فرق رياضية لكافة الاعمار من مصنفين وشباب وناشئين وأشبال وبراعم لنوحد جهودنا في بيت ساحور من أجل النهوض لرياضة كرة القدم والاهتمام بها أكثر وأكثر وإعادة تشكيل الفرق الرياضة لبيت ساحور من جديد ليكون لهذه المدينة مكانتها الحقيقة كما كانت مدينة رياضية من الطراز الاول وكانت تضاهي اكبر المدن الفلسطينية وقارعت معظمها بل وحققت هذه المدينة سابقا انجازات تاريخية على مستوى المملكة حين كانت فلسطين تحت السيطرة الاردنية .

أين رياضي بيت ساحور وأصحاب الضمائر الحية في اعادة البهجة والطمأنينة الى مدينة بيت ساحور ونحن نشد على ادارة ارثذوكسي بيت ساحور الموحد السعي لإيجاد طريقة لانقاذ رياضة كرة القدم علينا ان نقف وقفة واحدة معا من أجل الدفاع عن تاريخ كرة القدم الساحورية لذا أطالب كافة الشخصيات الاعتبارية والرياضية ووضع نصف أعينها من أجل إعادة كرة القدم الى مكانها الطيبيعي.

وأنا بدوري اتمنى لرياضي بيت ساحور ونادي ارثدوكسي ثقافي بيت ساحور مزيد من التطورالايجابي من أجل وضع مكانه رفيعة لمدينة بيت ساحور .

المصدر :
التاريخ :