إيتو لا يرغب بالاستئناف وخليلوزيتش سعيد بالعقوبة

أكّد غابرييل كالغوب، محامي النجم الكاميروني صامويل إيتو, أن موكله لا يريد منه تقديم استئناف ضد العقوبة التي فرضت عليه من قبل لجنة الانضباط لاتحاد الكرة المحلي, والتي جاءت بعد اتهام الأخير بتحريض زملائه في المنتخب على عدم خوض مباراتهم الودية أمام الجزائر في منتصف تشرين الثاني الماضي, لتكون النتيجة حرمانه من خمسة عشرة مباراة دولية.

وقال محامي مهاجم أنجي الروسي في تصريحات نقلتها وسائل الإعلام الكاميرونية : "طلب منّي إيتو أن لا أتقدّم باستئناف ضد العقوبة, ونحن نأمل بأن يقوم اتحاد الكرة أو وزارة الرياضة بالتدخل لإيقافها".

ومن جهته عبّر مدرب منتخب الجزائر لكرة القدم، البوسني وحيد خليلوزيتش عن سعادته لقرار الإتحاد الكاميروني بإقصاء إيتو عن صفوف المنتخب هذه المدة.

وقال خليلوزيتش: "أنا سعيد ومرتاح لقرار العقوبة الذي يعتبر منطقياً جداً على اعتبار أن إلغاء مواجهة ودية لمنتخب كبير مثل الكاميرون يمثل فضيحة لأمة كروية كبيرة بالقارة الإفريقية, وأريد منها إهانة الجزائر".

وتابع: "نأسف بشدة لإلغاء المباراة التي كانت تمثل لنا أهمية كبرى لأننا سعينا إلى معرفة إمكانات لاعبينا بشكل واضح وأخذ نظرة عن مدى جهوزيتهم واستعدادهم للاستحقاقات المقبلة".

وفي المقابل تشهد الساحة الكروية الكاميرونية هذه الفترة بعض التحركات من أجل تخفيف عقوبة إيتو أو العفو عنه, من بينهم والحارس الأسبق لمنتخب الأسود غير المروّضة جوزيف أنطوان بيل, وبعض أعضاء في اللجنة الأولمبية.

ويذكر أن تحريض ايتو لزملائه جاء على خلفية أسباب لها صلة بالمكافآت المالية.

المصدر :
التاريخ :