مؤلف ألتراس يحرج شوبير على الهواء

القاهرة - جمال محمد/ تعرّض الإعلامي المصري أحمد شوبير لموقف محرج للغاية في برنامج "كورة النهاردة" على قناة "مودرن"، حيث استضاف على الهواء مباشرة محمد جمال أحد جماهير "ألتراس أهلاوي" ومؤلف كتاب الألتراس، وبعد أن قام بتقديم الضيف الشاب بصورة جيدة فوجئ بمحمد جمال يقول له إن وجوده معه في البرنامج خيانة لجماهير ألتراس، التي وجهت له الشتائم عندما علمت بموافقته على الخروج مع شوبير في برنامجه، وأن وجوده خيانة لثوار التحرير جميعاً، متهماً شوبير بأنه هاجم الألتراس ووصفهم بالكفار، وهاجم الثوار في ميدان التحرير، وأمام ماسبيرو، وفى شارع محمد محمود، وأن دم الشهداء جميعاً في رقبته سواء في التحرير أو بورسعيد.
وأشار إلى أن والدة أحد الشهداء طلبت منه أن يحضر إلى البرنامج ليبلغه هذه الرسالة، وأنه لو كان هناك عدل في مصر لما كان شوبير يذيع أي برنامج في أي قناة، ثم قام جمال بخلع الميكروفون وترك الاستوديو بعد أن وجه إليه شوبير الشكر، وطلب فاصلاً من المخرج.
ورد أحمد شوبير بأنه كان يمكن أن يتعصب، ولكن يبدو أن هناك من لا يقبلون الرأي الآخر وما زالوا ينشرون التعصب، وأنه لن يتهاون في إظهار الحقائق مهما كانت التداعيات، ولن يخشى التهديدات، وأنه التقى عشرين من أسر المصابين الذين ثمّنوا الدور الذي يقوم به في برنامجه، وأن ما حدث لن يهزه بأي شكل من الأشكال.

المصدر :
التاريخ :