شارابوفا ستحمل علم بلادها في أولمبياد لندن

أعلن رئيس الاتحاد الروسي لكرة المضرب شاميل تاربيشتشيف أن ماريا شارابوفا الفائزة ببطولة فرنسا المفتوحة، ثاني البطولات الأربع الكبرى، على ملاعب رولان غاروس ستحمل راية بلادها في أولمبياد لندن 2012.
وقال تاربيشتشيف الذي هو أيضاً عضو في اللجنة الأولمبية الروسية: "توصلنا إلى اتفاق حول هذا الأمر بعد المباراة النهائية لبطولة فرنسا المفتوحة".
وكانت شارابوفا (25 عاماً) أحرزت لقب بطولة فرنسا المفتوحة بتغلبها على الإيطالية سارة إيراني 6-3 و6-2 في المباراة النهائية ما مكنها أيضاً من تجريد البيلاروسية فيكتوريا أزارنكا من المركز الأول لصدارة التصنيف العالمي للاعبات كرة المضرب المحترفات.
وسبق لشارابوفا التي أحرزت جميع ألقاب الغراند سلام بعدما نالت بطولات ويمبلدون الإنكليزية (2004) وفلاشينغ ميدوز الأميركية (2006) وأستراليا المفتوحة (2008)، أن احتلت صدارة التصنيف العالمي للمرة الأولى في آب 2005 وبقيت في هذا المركز مدة 17 أسبوعاً متقطعة، ولم تعد إليه منذ 4 سنوات بعد إصابة في الكتف الأيمن عام 2008 اضطرتها إلى إجراء عملية جراحية أبعدتها نحو 9 أشهر عن الملاعب.

المصدر :
التاريخ :