أحمد البصيري: بروس لي مثلي الأعلى في الفنون القتالية

القتال بالنسبة له فلسفة حياة، فهو يجيد مجموعة من الفنون القتالية، ومثله الأعلى "بروس لي"، إنه المقاتل الكويتي أحمد البصيري، الذي يشارك في Desert Force واضعاً خبرته التي تمتد لأكثر من 12 عام في نزالات البطولة القصيرة.

 

يعشق أحمد الفنون القتالية المختلطة والتي لفتت انتباهه منذ الصغر بعد أن تعلم فنونها على يد أكفأ المدربين، وتخصص في الجيت كون دو، يقول أحمد: "كنت مغرماً بالألعاب القتالية منذ كان عمري 14 عاماً وكنت أمارس لعبة شبيهة بلعبة الفنون القتالية المختلطة وبها كل الفنون القتالية الموجودة بهذه الرياضة حالياً ولكنها في الشوارع قبل أن تظهر في الكويت، فشاركت فيها حتى أصبحت بطل الكويت".

 

قبل خوضه لأي مباراة يحاول أحمد دراسة نقاط الضعف لدى خصمه ليتمكن من التغلب عليه، أما عن ممارسة هذه الرياضة بالذات، فيقول: "بالإضافة إلى القوة البدنية يجب أن يتحلى من يمارس هذه الرياضة بالذكاء وإمكانية تطبيق الخطط والتكتيكات لا معرفتها فقط، فلاعب الفنون القتالية المختلطة المتميز عندما يواجه ملاكم يجب أن يبدو ملاكماً، والأمر نفسه في بقية الرياضات، وهذا يحدث من خلال الإلمام بالخطط والتكتيكات جيداً".

 

أحمد مستعد لبطولة Desert Forceوسيضع خبرته الطويلة في الفنون القتالية أثناء النزالات التي سيخوضها، ويستعرض نظامه التدريبي اليومي قائلاً: "أخصص يومين فقط في الأسبوع للتدريب على المهارات القتالية التي أتميز بها، و5 أيام في تدريبات اللياقة البدنية.عند التدريب نرتدي الأدوات التي تمنع الإصابات وفي أول ساعة تدريبية نتوقف عن التدريب كل 5 دقائق، وبعد ذلك نقوم بتدريبات عملية من خلال تمثيل مواقف لعب معينة، بالإضافة إلى زيادة الأحمال في مواقف معينة ليكون الهدف من التدريبات تقوية العضلة ليس بناءها فقط".

 

أما عن النظام الغذائي الذي يتبعه أحمد للمحافظة على وزنه البالغ 77 كيلوغرام، فيقول: "أتابع نظام غذائي مع إحدى العيادات يعتمد على الإكثار من البروتين والتقليل من الكربوهيدرات، ولحسن حظي عندما يزيد أستطيع إنزاله بسرعة عن طريق اتباع نظام غذائي بالتعاون مع هذه العيادة".

 

ويعتبر أحمد رياضة الفنون القتالية المختلطة بأنها رياضة عنيفة، إلا أنه لا يستخدم أياً من التكتيكات التي يطبقها في الحلبة مع أشخاص عاديين في الشارع مؤكداً أهمية تحلّي ممارس هذه الرياضة بالصبر والهدوء الاتزان، موضحاً تعرضه للعديد من الإصابات حيث كسرت يده مرة، وكذلك الأمر مع أحد أضلاعه وركبته، الأمر الذي دفعه للخضوع لعدد من العمليات الجراحية.

 

ويشير أحمد إلى عدد من الصعوبات التي تواجه لاعبي الفنون القتالية المختلطة وفي مقدمتها غياب الدعم الإعلامي لهذه الرياضة وهو ما ينعكس على شكل عدم اهتمام الرعاة بـMMA، ويضيف أحمد: "لا يزال العالم العربي في مرحلة بداية التعرّف على هذه اللعبة، فكثير من الجمهور العربي لا يعلم ماذا تعني الفنون القتالية المختلطة ولكنهم يدركون جيداً الفروق بين الرياضات الأولمبية الأخرى، إلا أن مبادرة MBC ACTIONبعرضها لمباريات Desert Forceالقادمة ستساهم بشكل مؤكد في توسيع انتشار هذه اللعبة كما أنها ستساعد في معرفة الجمهور بها بشكل أكبر".

 

يستعد أحمد لبطولة Desert Forceالقادمة بكل ما أوتي من قوة معتبراً أن أهمية هذه البطولة تكمن في كونها عالمية وبأنه سيمثل الكويت بلده: "أمثل الكويت في البطولة وهذا ما سيدفعني لتقديم أفضل مستوى عندي لرفع راية بلدي عالية، وإن حدث وخسرت فسأكون قدمت عرضاً مشرفاً".

     

اقرأ أيضا:

سلفستر سابا: جينات مقاتل لبناني
 الفنون القتالية الأقوى للدفاع عن النفس
 حيدر رشيد مستعد للـDesert Force ولا يخشى أحد



المصدر :
التاريخ :