"النشامى" يستعدون لإنجاز المهمة في تصفيات المونديال

أشرف المجالي وخالد خطاطبة مسقط - يباشر المنتخب الوطني لكرة القدم، تدريباته في العاصمة العُمانية مسقط اعتبارا من اليوم، استعدادا للمواجهة المرتقبة التي تجمعه يوم الثلاثاء المقبل مع منتخب سلطنة عُمان، على ستاد السلطان قابوس بن سعيد في بوشر، ضمن منافسات الدور الرابع والحاسم لتصفيات كأس العالم لكرة القدم.
ويجري المنتخب تدريبه باشراف الجهاز الفني الذي يقوده عدنان حمد، حيث يهدف الجهاز الفني إلى منح اللاعبين فرصة التأقلم على أجواء مسقط، قبل الانتقال يوم غد الاثنين، لإجراء التدريب الأخير على ملعب المباراة وبنفس التوقيت.
وكان المنتخب الوطني حظي باستقبال حافل لدى وصوله إلى مطار مسقط أمس، حيث كان السفير الأردني متعب الزبن، على رأس المستقبلين في المطار، قبل أن يرافقه إلى مقر الإقامة في فندق انتركونتيننتال، للوقوف على كامل احتياجات المنتخب، والعمل على تذليل أي عائق قد يقف في طريق تحضيراته.
كما حظي المنتخب باستقبال شعبي من قبل أبناء الجالية الأردنية، وسط أهازيج أردنية، وتمنيات لنجوم المنتخب بالعودة إلى الأردن بكامل نقاط المباراة.
حمد يلغي تدريب أمس
قرر المدير الفني للمنتخب إلغاء التدريب الصباحي الذي كان مقررا إقامته يوم أمس السبت في قطر، لمنح النجوم فرصة للراحة قبل استئناف التدريبات اليوم في مسقط.
إلى ذلك، ينتظر أن يشهد تدريب اليوم، مواصلة التمارين العلاجية للاعبين خليل بني عطية وعبدالاله الحناحنة ومحمد مصطفى للوقوف بصورة دقيقة على مدى التقدم الذي وصلوا إليه.
السفارة تتأهب للمباراة
أكد السفير الأردني في مسقط متعب الزبن، ان السفارة اتخذت كافة الإجراءات التي تضمن للمنتخب اقامة طيبة، وتحضيرات مثالية استعدادا للمباراة، مشيرا إلى أن الأيام الماضية التي سبقت وصول المنتخب، شهدت تحضيرات متتالية لاستقبال المنتخب وتشجيعه وتأمين متطلباته.
وقال الزبن في تصريح لموفد اتحاد الإعلام الرياضي أثناء زياراته للمنتخب في الفندق: نحن نقتدي بجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، الحريص دوما على متابعة ودعم المنتخب، ما رفع من معنويات النشامى، ودفعهم لتحقيق نتائج متميزة، وأن قيادة سمو الأمير علي بن الحسين قادت المنتخب إلى هذه المرحلة المتقدمة من تصفيات كأس العالم.
وأضاف: "خلال الأيام الماضية عقدت في السفارة عدة اجتماعات تحضيرا لزيارة المنتخب، حيث عملنا في السفارة على 3 اتجاهات، تضمنت التنسيق مع اتحاد الكرة العُماني ممثلا برئيسه خالد البورسعيدي، لترتيب جميع الأمور المتعلقة بوسائط النقل والتدريبات، والعديد من متطلبات المنتخب، والتنسيق مع الجالية الأردنية في سلطنة عُمان، للحضور إلى الملعب للشد من أزر النجوم بحثا عن نتيجة ايجابية.
وأشار السفير الى اتخاذ الترتيبات الكاملة التي تضمن وصول المشجعين إلى الملعب، والعمل على تسهيل مهمتهم، للشد من أزر النشامى في هذه المباراة المهمة.
وأكد الزبن أن الجميع يقف خلف المنتخب في مهمته الوطنية التي نعتز بالوقوف خلفها ودعمها، لتحقيق النتائج التي تساهم في رفع علم الوطن عاليا في المحافل الخارجية، مشيرا إلى أن السفارة بذلت جهدا كبيرا لترتقي إلى مستوى الحدث.
بدوره أكد رئيس نادي الجالية الأردنية حسين الزعبي، أن النادي انتهى من كافة الترتيبات التي تكفل حضورا جيدا للجمهور الأردني في الملعب، للشد من أزر اللاعبين، وتحفيزهم للبحث عن كامل نقاط المباراة.
وأشاد الزعبي بالتعاون الذي يبديه الجانب العُماني لتسهيل مهمة الجالية الأردنية، متمنيا ان ينجح المنتخب بالعودة إلى عمّان مكللا بالنصر، لا سيما وان هذه المباراة تشكل منعطفا مهما للمنتخب في التصفيات.
وكان في وداع وفد منتخبنا الوطني خلال مغادرته قطر السفير الأردني زاهي الصمادي وأركان السفارة، حيث تمنى الصمادي للمنتخب التوفيق في مهمته الوطنية بتحقيق الفوز على عُمان والعودة إلى الوطن بخير. موفدا اتحاد الإعلام الرياضي



المصدر :
التاريخ :