رجل رائع - رجل مخيب | عُمان × الأردن

انتهى لقاء الأشقاء العمانيون والأردنيون  بتذوق أصحاب الحلوى العمانية لطعم الفوز الأول في التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم بالبرازيل 2014.

فوز لم يكن سهلاً وجاء بصعوبة بالغة وإن كان بهدفين مقابل هدف واحد ، افتتح أحمد كانو التسجيل  في الدقيقة 62 من عمر اللقاء، وضاعف جمعة درويش النتيجة في الدقيقة 88، قبل أن يقلص ثائر البواب النتيجة بهدف في الدقيقة الأخيرة.

ولم يقدم الفريقان المستوى المتوقع من كليهما، فغابت الإثارة الحقيقية وجاء اللقاء أقل من المستوى المتوقع.

رجل رائع | أحمد كانو - سلطنة عُمان
 
اختيار كانو كأفضل لاعبي اللقاء لم يكن لتسجيله الهدف الأول، وإنما لصلابته الدفاعية وإغلاقه للعديد من مفاتيح اللعب الأردنية في مركز الارتكاز، وخاصة لحسن عبدالفتاح اذ استطاع كانو أن يحجم الشاطر حسن ويمنعه من التحرك بحرية، علاوة على ذلك فإن تسجيل كانو لهدف التقدم كان عاملاً ثانوياً في حصوله على لقب رجل رائع.
رجل مخيب | حسن عبدالفتاح - منتخب الأردن

  هو الحاضر الغائب ، الشاطر حسن لم يقدم حتى أدنى مستوياته ، ولم يكن على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقه ، فغابت حلقة الوصل الأساسية بين الدفاع والهجوم ، رغم محاولات عامر ذيب لوصلها.

حسن عبدالفتاح غابت عنه القتالية والرزانة والتحركات المزعجة ، وقراءة الملعب بشكل جد كعادته ،  وهو ما دفع المدرب عدنان حمد لاستبداله ، وتسبب بخسارة النشامى للمباراة.

للإطلاع على تقرير المباراة
تصفيات المونديال | المنتخب العماني ينهي أحلام نشامى الأردن بفوز مهم









المصدر :
التاريخ :