القرار الأكثر اهمية

كتب محمود السقا- رام الله

استقطاب الكفاءات والكوادر والمواهب، واطلاق أياديها كي تعمل بكامل الحرية أحد اهم وأبرز روافع النجاح والنهوض والتطور، فالكفاءة عملة نادرة من الصعب العثور عليها او استنساخها، والقائد الناجح هو الذي يضع على سلم اولوياته الاستعانة بالمواهب واصحاب العقول والأدمغة فيُدنيها ويُقربها منه، ويضع مسافة شاسعة بينه وبين، الذين يفتقدون الى المواهب لإيمانه وقناعته انهم غير فاعلين ولا مُنتجين، وأنهم يستعيضون عن الافتقاد الى الموهبة بالنزوع صوب المديح والتدليس والدهن، وهي اسلحة خطيرة وفتاكة، لا سيما اذا قُدر ان تتغلغل وتجد لها موطىء قدم.
لقد ثمنت، عالياً، صدور قرار مهم عن المكتب التنفيذي المنبثق عن اللجنة الاولمبية عندما قرر ان يستعين بالدكتور ساري حمدان وهو من الاردن الشقيق كعضو في لجنة الاشراف على تنفيذ الخطة الاستراتيجية للجنة الاولمبية في الوطن والشتات، وهو ذو كفاءة رياضية عالية المستوى، ومشهود له بالموهبة، وقد تعززت، من خلال الخبرات الواسعة، التي اكتسبها طوال مسيرته الناجحة والمُظفرة.
د. ساري حمدان رقم مهم في معادلة الحركة الرياضية، ليس فقط على مستوى الاردن الشقيق بل على مستوى الاقليم، فهو حاصل على شهادة الدكتوراه في الادارة الرياضية من الولايات المتحدة الاميركية، وهو استاذ جامعي، وقد تقلد العديد من المناصب الرفيعة طوال مسيرته المكللة بالنجاح والتفوق والابداع.
الاستعانة بخبرات وامكانيات وقدرات الدكتور ساري حمدان مؤشر طيب، يجعلنا نطمئن الى ان اصحاب العقول المُنتجة والكوادر والكفاءات أصبحوا هدفاً لصانع القرار الرياضي، وهذا المنحى يجعلنا نستبشر خيراً، خصوصاً وان مثل هذه المواهب متوفرة، والحمد لله في الوطن الفلسطيني، أكان داخل اسواره ام خارجها
المصدر : بال سبورت
التاريخ :