برج اللقلق والرؤيا الفلسطينية ونادي الثوري يفتتحون مطلة الثوري للشباب

القدس – وكالة بال سبورت/ احتفلت المؤسسات المنظمة لمشروع خطى لدعم المبادرات الشبابية في مدينة القدس مؤخراً بافتتاح مطلة الثوري ، وهي المبادرة المنفذه من قبل جمعية برج اللقلق المجتمعي ومؤسسة الرؤيا الفلسطينية ونادي شباب الثوري، حيث هدفت المبادرة الى استثمار الموقع المميز والاستراتيجي داخل مدرسة الثوري وتحويله الى مطلة لخدمة سكان القدس والثوري وذلك بدعم وتمويل من صندوق الامم المتحدة للسكان ، حيث قامت مجموعة من الشباب المبادرون من نادي شباب الثوري بتركيب كافة الاعمال الخشبية وتجهيز المطلة تحت اشراف رئيس النادي هاني غيث .

وشارك في حفل الافتتاح كل من الاستاذ سمير جبريل مدير التربية والتعليم في القدس، هاني غيث رئيس نادي شباب الثوري ، فرح ابو زنط ممثلة جمعية برج اللقلق المجتمعي، هديل زيادة ممثلة المجلس الاعلى الشباب والرياضة/ الوسط ، احمد حمو ممثل مؤسسة الرؤيا الفلسطينية، مصعب عباس من مؤسسة ارض الانسان الايطالية واحمد الصفدي مدير مدرسة الثوري.

وانطلقت فعاليات حفل الافتتاح بعرض كشفي قدمه طلاب مدرسة الايتام الثوري، ومن ثم كلمة للطالب اشرف غيث الذي رحب من خلالها بالحضور شاكرا كل من ساهم في انجاز المطلة ، ومن جهته شكر الاستاذ سمير جبريل المؤسسات الداعمة للافكار والمبادرات الشبابية في القدس وثمن جهودها ودعاها لتقديم المزيد من الدعم والاهتمام ، والقت فرح ابو زنط كلمة جمعية برج اللقلق المجتمعي وتحدثت فيها عن دور الجمعية في متابعة تنفيذ هذه المبادرات مع نادي شباب الثوري.

واثنى احمد الصفدي مدير مدرسة دائرة الايتام الاسلامية في الثوري على الدور الذي تقوم المؤسسات الداعمة للمطلة في دعم افكار الشباب وتنمية مهاراتهم ومساندتهم واكد بأن جمعية برج اللقلق والرؤيا الفلسطينية كان لهم دور مميز في السنوات الاخيرة في دعم المبادرات الشبابية والصفية بالمدرسة وساهموا في تحسين محيط المدرسة بشكل كبير.

وبدوره اكد مدير جمعية برج اللقلق منتصر ادكيدك بأن مسيرة الجمعية مستمرة في دعم الافكار الابداعية الشبابة المميزة في مدينة القدس وبشكل خاص في المناطق المهمشة التي تحتاج للمتابعة والدعم والمساندة منا جمعيا، مضيفا بأن مطلة الثوري كانت من اجمل الافكار التي حولت المدرسة إلى مقر مجتمعي لسكان الحي، وساهمت في تأمين بيئه صحية نظيفة للاطفال والشباب بالمنطقة.

ومن الجدير ذكره ان هذه المطلة تشكل متنفساً لاهالي وسكان الثوري وتخدم طلاب المدرسة واعضاء نادي الثوري ، وفي نهاية الحفل قدمت مجموعة من معلمات المدرسة ولجنة اولياء الامور المدرسة افطار مقدسي "كعك وفلافل" لجميع المشاركين في حفل الافتتاح.

المصدر : بال سبورت
التاريخ :