القدومي يلتقي وفد المجموعات الكشفية من قطاع غزة

رام الله - اعلام المجلس الاعلى / التقى الامين العام للمجلس الاعلى للشباب والرياضة، الوزير عصام القدومي، وفدا تكون من المجموعات الكشفية في المحافظات الجنوبية، لمناسبة الاسبوع الوطني الثاني للكشافة الفلسطينية، المقرر ان يمتد بدءا من: ١٥ ولغاية ٢١ من الشهر الجاري.

ورحب القدومي بالحضور، وعبر عن سعادته بلقاء الكشفيين من المحافظات الجنوبية مع زملائهم في المحافظات الشمالية، مشيرا الى انهم يجسدون وحدة العمل الشبابي والرياضي وهو من أهم ركائز العمل في سياسة المجلس، لافتا الى ان العمل الكشفي بطابعه ومبادئه، عمل انساني، وتمنى للوفد اقامة طيبة.

وأكد على أهمية حصول جمعية الكشافة الفلسطينية على العضوية في الجمعية الكشفية العالمية، وضرورة الحفاظ عليها بالعمل والاجتهاد، وتكثيف العمل على الصعيد الميداني وبناء جسم منظم، من اجل ايصال الرسالة الكشفية بعظمتها الى كل قرية وحي، مشددا على ان الكشافة الفلسطينية من اقدم الحركات الكشفية العربية، وتمنى ان تتكرر هذه اللقاءات بشكل دائم.

وتطرق الى انطباعات العرب الايجابية حول المستوى الكشفي الفلسطيني والرياضي خلال المشاركة في بطولة "المواي تاي"، واشادتهم بمستوى التنظيم والترتيب لدى الفلسطينيين على المستويين: العربي والعالمي، وشدد على التزام المجلس بوحدة العمل حتى في ظل الانقسام الذي عانى منه الشعب الفلسطيني، وتم تشكيل ثلاث لجان مسيرة للعمل الكشفي في كل من: المحافظات الشمالية، والجنوبية، والشتات، على ان تتولى تهيئة الأجواء للمؤتمر العام، ودراسة الواقع، وتنظيم الاوضاع للانتخابات، واكد على استمرارية التواصل مع اللجان من أجل الخروج بالنتائج بالمستوى المطلوب.

وقال الامين العام: جمعية المرشدات بحاجة الى بذل الجهد في العمل، كونها كانت متصلة عبر التاريخ مع جمعية الكشافة والان يتم العمل على فصلها وعمل جمعية مرشدات منفصلة على مستوى عالي يليق بالمرأة الفلسطينية، من خلال التعاون بالعمل والانسجام.

واضاف: النجاح العظيم يأتي بالعمل الجماعي، بعيدا عن التفكير بالذات فقط، فالهدف واحد لشعب واحد، واشاد بالخطى الايجابية للمصالحة الفلسطينية مشيرا الى انها ستعزز اداء العمل وستمنح هامشا اكبر للإنجاز.

وشدد على ضرورة تحمل المسؤولية بحيث تقع على عاتق الجميع، وان يكون المجلس الاعلى والكشافة ارقاما فاعلة وأثنى على جهود الكشافة في لبنان وحفاظها على الاداء بمستوى عال رغم الاوضاع الصعبة، واكد على ضرورة ان يكون التبادل بين المحافظات بشكل مستمر، وشكر الوفد، الوزير القدومي، واكد اعضاؤه على تمسكهم بالأمل والصمود، واداء العمل الميداني والتطوع ووجودهم في كافة الميادين ضمن اطار كشافة الكل الفلسطيني، وعبروا عن املهم باستمرار التواصل والخروج بالنتائج الافضل دائما.

المصدر : بال سبورت
التاريخ :