الثابت والمتغير وقرعة الدوري

كتب محمود السقا- رام الله

سحب اتحاد الكرة، يوم امس، قرعة بطولاته الرسمية وهي: دوري المحترفين، والاولى، وكأس الشهيد ابو عمار، وقد أفرزت نتائج السحب عن صِدام مبكر يجمع بطل الدوري، هلال القدس، والوصيف اهلي الخليل.
كنت اتمنى ان لا يحدث ذلك، وقد عبرت عن ذلك صراحة، من خلال مقال سابق لي هنا نشر ببال سبورت، بتاريخ: 11-7-2018 بعنوان: "قبيل سحب قرعة الدوري"، وقد استبقت سحب القرعة بالتمنى على القائمين على الاتحاد الايعاز لمن يهمهم ان يأخذوا في الاعتبار ارجاء لقاءات الفرق الكبرى للأسابيع الاخيرة من الدوري التماساً للفائدة اولاً، ولإبقاء فصول التشويق والصراع قائمة حتى الهزيع الاخير من عمر المسابقة ثانياً، نظراً للفوائد المرجوة، خصوصاً لجهة استقطاب المزيد من الاهتمام الجماهيري بالمسابقة، وهو ما سجل تراجعاً في الموسم الفائت.
عندما تمنيت على اتحاد الكرة ان ينزع باتجاه القرعة الموجهة، فلأنني تحمست للخطوة في اعقاب استجابة المستشار تركي آل الشيخ، رئيس هيئة الرياضة في السعودية، لملاحظات واعتراضات الاندية على جدول لقاءات الدوري في بلاده، لا سيما وان هناك فرقاً سوف تلعب العديد من اللقاءات خارج قواعدها، وقد تم اخذ الملاحظات بالاعتبار، وتمت معالجتها بكل صدر رحب، علماً ان اتحاد الكرة السعودي استعان بشركة انكليزية متخصصة اسمها "اوتس".
حبذا لو يتم افساح المجال امام الفرق المنضوية أكان في دوري المحترفين او الاولى او حتى مسابقة الكأس لابداء ملاحظاتهم وارسالها لاتحاد الكرة، من اجل مراجعتها والتعاطي مع المناسب منها.
بقيت هناك ملاحظة وضعها في متناولي، مشكوراً، المدرب عبدالفتاح عرار، تعليقاً على "مقالي السابق"، فكتب يقول: "لا نستطيع الحكم على مستوى فرقنا، لأن فترة التسجيل لم تنته، ولا يوجد حالة من الاستقرار"، وأرى ان الرجل معه كامل الحق في هذه الجزئية، فالسواد الاعظم من فرقنا اقرب الى المتغير منه الى الثابت، بدليل ان الفرق التي سبق وحازت بطولة الدوري، انتكست باستثناء فريق هلال القدس.

المصدر : بال سبورت
التاريخ :