إقليم "فتح" وسط الخليل يقيم حفلاً لحشد الدعم المادي لـ "العميد"

الخليل – كتب ناصر المحتسب/ أقامت حركة "فتح" - إقليم وسط الخليل، حفل عشاء للمؤسسات ورجال الأعمال وكبار التجار؛ من أجل حشد الدعم المالي والمعنوي لعميد الأندية الفلسطينية "شباب الخليل"، وحضر الحفل كل من: بلدية الخليل، الغرفة التجارية، جهاز المخابرات، شرطة محافظة الخليل، اتحاد كرة القدم، جهاز الأمن الوقائي، الأمن الوطني، أهلي الخليل، رئيس وأعضاء الإدارة السابقة للنادي، رئيس وأعضاء إدارة شباب الخليل الجديدة، المدير التنفيذي للنادي وكبار تجار المدينة ورجال الأعمال والشركات والعديد من محبي وداعمي وعشاق العميد.
في البداية، رحب عريف الحفل تامر الأطرش بالحضور ثم عزف السلام الوطني وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء.
وألقى أمين سر حركة "فتح" في الخليل، عماد خرواط ناصر الدين، كلمة رحب خلالها بالحضور، شاكراً إياهم على تلبية الدعوة، مشدداً على ضرورة تقديم الدعم المالي للعميد في بداية الموسم الكروي الجديد، وأشاد بأعضاء الهيئة الإدارية السابقة، وأثنى على جهودها طيلة الفترة السابقة وما قدموه للعميد من دعم مادي ومعنوي، كما أثنى على أعضاء الهيئة الإدارية الجديدة الذين قبلوا حمل الأمانة في ظل احتدام المنافسة الرياضية في الموسم الرياضي الجديد، وقام ناصر الدين بفتح باب التبرعات حيث تدافع الجميع للتبرع لصندوق النادي دعماً وتأييداً له في موسمه الجديد.
وألقى رئيس نادي شباب الخليل الجديد مثقال الجعبري، كلمة شكر فيها كل من ساهم في بناء هذا الصرح الرياضي الشامخ، كما شكر جميع أعضاء الهيئات الإدارية المتعاقبة على النادي؛ لما بذلوه من جهد سخي في بناء القلعة الرياضية البيضاء، وتوجه بالشكر الجزيل لكل من تبرع من حر ماله لعميد الأندية الفلسطينية "شباب الخليل".
ووعد الجعبري ببذل الجهود مع زملائه أعضاء الإدارة الجديدة من أجل النهوض والرقي بالعميد والسير به صوب منصات التتويج وحصد الألقاب.
ولاقت كلمة الجعبري استحسان وإعجاب الحضور؛ لما تضمنته من معاني الوحدة ولم شمل الكل الشبابي التي توحد الجهود في بوتقة واحدة تصب في مصلحة العميد، وطلب الجعبري من زملائه الأعضاء الجدد الصعود للمنصة وهم: خميني الأطرش، محمد سهيل عاشور، حسن علي القواسمي، نادر النجار، عمر الحلايقة، أيمن إرزيقات، طارق الزرو، أسامة المحتسب، رفيق القدسي، نور الدين محمد عيد مسك.
وألقى حيان القواسمة، رئيس النادي الأهلي، كلمة مقتضبة أعلن فيها تبرع الأهلي لشقيقه شباب الخليل، كما أكد على حسن العلاقة الأخوية المتينة بين الناديين الشقيقين.
نائب رئيس النادي وأمين صندوقه السابق، بلال عاشور، الذي كان حاضراً بقوةٍ في الاحتفال، أعرب عن رضاه عن حجم التبرعات التي تم إعلانها في الحفل، وتمنى أن تتكرر مثل هذه الهبات الداعمة للنادي، وتقدم بعظيم شكره وامتنانه لأمين سر حركة "فتح" عماد خرواط ناصر الدين ولزملائه في مكتب التنظيم، على إقامة هذا الاحتفال لرفد صندوق النادي في هذا التوقيت المهم من الموسم الرياضي الجديد.
أما خميني الأطرش، عضو الهيئة الإدارية الجديدة، الذي يعتبر من الملازمين للقلعة الشبابية باستمرار، فقد ناشد الجماهير ضرورة التريث والصبر على الإدارة الجديدة حتى تتمكن من تحقيق أهداف النادي ومصالحه العليا الإستراتيجية، وتوجه الأطرش بالشكر الجزيل لمطعم الصباح أحد داعمي نادي شباب الخليل مادياً ومعنوياً، خاصة في تقديم ما يلزم للنادي في مناسباته الكبرى وتناول الجميع طعام العشاء.

المصدر : بال سبورت
التاريخ :