المجلس الأعلى يعقد اجتماعا تحضيريا لـ "مؤتمر نصرة القدس"


بالتزامن مع اعتماد "القدس عاصمة الشباب الإسلامي للعام 2018" 
رام الله-اعلام المجلس الأعلى / عقد المجلس الأعلى، اليوم الخميس، اجتماعا تحضيريا لمؤتمر "نصرة القدس الشريف"، المزمع إطلاق فعالياته في  29تشرين الثاني المقبل، بالتعاون مع جامعة الدول العربية، وبمشاركة وفود شبابية من كافة الدول العربية والإسلامية.
  وحضر الاجتماع المدراء العامون في المجلس ومدراء الدوائر، من أجل وضع مقترحات أولية حول موعد انطلاق فعاليات المؤتمر، وبرنامجه وما يحتويه من ورش عمل ومحاضرات وزيارات ميدانية لمدينة القدس والمحافظات الأخرى، وتنبع أهمية المؤتمر من أهمية القدس الشريف ومكانتها لدى الديانات السماوية، ودعما لها في مواجهة الهجمات الاستيطانية وسياسة الاحتلال، وتتزامن الفعالية مع اعتماد "القدس عاصمة الشباب الإسلامي للعام 2018" من قبل منظمة التعاون الإسلامي.
  ووضع الحضور مقترحات لمحاور المؤتمر على النحو التالي: توضيح تاريخ القدس ومعالمها العربية من خلال طرح أوراق عمل، وعرض وثائق رسمية لذلك ولما تتعرض له من مؤامرات وانتهاكات من قبل الاحتلال، وتنظيم ورش عمل تطال القدس من كافة الجوانب، عرض أفلام وثائقية لتاريخ وواقع القدس، عمل زيارات ميدانية للقدس والمحافظات.
  وتأتي المحاور السابقة لتحقيق أهداف المؤتمر المجملة في: تعريف الشباب العربي بتاريخ القدس الشريف، واطلاعهم على جرائم الاحتلال بحق المدينة وأهلها، وملامستهم للمخاطر التي تهدد القدس، وتفاعلهم مع الواقع الميداني فيها، وجمع أكبر عدد ممكن من الشباب العربي في فلسطين عامة والقدس خاصة.
   ويذكر أن موعد المؤتمر يتزامن مع العديد من الاحداث الوطنية للشعب الفلسطيني وقضيته في شهر تشرين الثاني وهي: ذكرى اعلان الاستقلال، واستشهاد الرئيس الراحل ياسر عرفات، ورفض الفلسطينيين لوعد بلفور المشؤوم، واليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

المصدر : بال سبورت
التاريخ :