سلطات الاحتلال تحاصر برج اللقلق بجدار حديدي ارتفاعه ثلاثة امتار

بعد الدعوات العنصرية لهدم سور القدس

القدس- وكالة بال سبورت/ شجبت الاسرة الرياضية والعائلات المقدسية قيام سلطات الاحتلال بمحاصرة ملعب برج اللقلق ببناء جدار حديدي على سور القدس التاريخي الذي بناه السلطان العثماني سليمان القانوني خلال عامي 1535- 1538 ميلادية، عندما كانت القدس جزء من الدولة العثمانية آنذاك.

وقبل ايام قليلة فوجئت أدارة جمعية برج اللقلق بقيام السلطات الاسرائيلية ببناء جدار حديدي بأرتقاع قرابة الثلاثة أمتار على نفس سور القدس الذي يشكل جدارا لبرج اللقلق، والذي كان يحتشد عليه المئات من مشجعي دوري العائلات المقدسية والآنشطة الرياضية الأخرى التي ينظمها البرج على الملعب المعشب التابع له وعلى ملعب كرة السلة ايضا، الملاصقان لسور القدس التاريخي.

والجدير بالذكر ان بناء هذا الجدار جاء بعد دعوة عضو بلدية الاحتلال الإسرائيلي في القدس، المتطرف أرييه كينغ إلى هدم أسوار البلدة القديمة في القدس؛ من أجل "توحيد شطري المدينة،ورفع حصار المواصلات المفروض على البلدة ومواقعها التاريخية".

المصدر : بال سبورت
التاريخ :