رجال الحرس القديم

كتب محمود السقا- رام الله

الرياح التي تهب، حالياً، على الكرة الآسيوية، خصوصاً في البلدان، التي خرجت منتخباتها من المونديال الآسيوي، الذي تدور أحداثه في الإمارات، نشطة وسريعة.
أكثر البلدان حركة وحيوية على هذا الصعيد سورية، لأن خروج منتخبها خالي الوفاض، وهو الذي كان مرشحاً للتعمق في الأمام، حمل عصيّه ورحل من دوري المجموعات بخسارتين وتعادل.
أصوات كثيرة ارتفعت، وكلها حانقة وغاضبة ومستاءة، ما دفع القائمين على الاتحاد السوري لاتخاذ سلسلة من الخطوات والتدابير.
شخصياً، لفت انتباهي العودة الى رجال الحرس القديم، وقد قفز الى السطح العميد فاروق بوظو، وهو أشهر الحكام على مستوى قارة آسيا، وشغل العديد من المناصب من بينها رئيس اتحاد الكرة السوري.
فاروق بوظو، بلغ من العمر عتياً، لكن سنوات العمر المديدة لم تلغ حضوره وخبراته ومواهبه، التي اكتسبها على مر الزمان، فالرجل قبل ان يكون في موقع المسؤولية، كان لاعباً مرموقاً.
اتحاد الكرة السوري عين العميد فاروق بوظو رئيس لجنة الخبرات والتطوير في الاتحاد، مراهناً ان الرجل سوف يُضيف شيئاً الى الكرة السورية، من خلال موقعه الجديد، وفي تقديري ان هذا الرهان في محله، وهو منطقي بكل المقاييس، لا سيما إذا علمنا ان العميد فاروق بوظو، يتمتع بشخصية قيادية قوية ومؤثرة، فهو مؤهل من جميع النواحي.
اختيار فاروق بوظو لم يفاجئني، شخصياً، فالمواهب والكفاءات وأصحاب العقول المُنتجة لا يمكن ان يطويها النسيان، خصوصاً لدى البلدان، التي تنشد النهوض والتقدم والرِفعة والسمو في عالم الكرة، الذي أصبح صناعة خالصة.

المصدر : بال سبورت
التاريخ :