حاتم صلاح: لاعب الماضي كان يتسلح بانتماء حقيقي لمؤسستة ويلعب للمتعة وليس للمال

نجم كرة القدم ايام الزمن الجميل حاتم صلاح " لبال سبورت "

اريحا - حاوره خالد عمار/ قدم حاتم صلاح نجم كرة القدم الفلسطينية ايام الزمن الجميل النصيحة للاجيال الرياضية الحالية والقادمة بالتواضع والتفاني والالتزام بالتدريب والانتماء للمؤسسة واللعب من اجل المتعة وليس المال لعودة الرياضة الى قمة اوجها كما كانت في الماضي .

واضاف حاتم صلاح احد ابرز نجوم كرة القدم في ستينات وسبعينات القرن الماضي في حديث خاص لراديو النورس والقدس الرياضي وبال سبورت" لقد كان لدينا كلاعبين انتماء حقيقي من أجل المؤسسة او النادي الذي كنا ننتمي له بعكس يومنا هذا، حيث اللاعب يلعب من أجل تقاضي الأجر وبلا انتماء للمؤسسة للاسف الشديد .

واضاف صلاح الذي شارك مساء امس الجمعة في مباراة تكريمية لقدامى فريق نادي شباب اريحا الذي لعب في صفوفه عام 1969 " ان هذا اللقاء سيجمع بين قدامى اللاعبين في نادي شباب اريحا و قدامى اللاعبين في نادي شباب الخليل ويأتي تكريماً لللاعبين الذين لعبوا في الفريقين في الماضي وانتقلوا الى رحمة الله تعالى ، وقال كنا في ذلك الوقت فريقاً قوياً يحسب له الف حساب، وكان فريق شباب أريحا يتكون من نخبة من المبدعين والمتميزين الذين لعبت الى جانبهم ومنهم ( حسن الاسمر ظهير و رجب شاهين دفاع متأخر وستيلو ابو سيلمة لاعب وسطوحاتم صلاح مهاجم ، وفريد عبد العال مهاجم ، وجميل الهرباوي لاعب خط وسط مع هجوم ، وفايز عبد العال مدافع ، ويعقوب نصري مهاجم ، وزياد السباسي حارس مرمى ، وشفيق الناظر جناح أيسر و السويطي (كوشي ) جناح أيمن .

وتابع حاتم صلاح حديثة وهو يستذكر تلك الايام الخوالي قائلاً " لو أردنا ان نتحدث عن أيام الزمن الجميل وأيام الكرة الفلسطينية ، فقد كان عندنا انتماء حقيقي من أجل المؤسسة او النادي الذي كنا ننتمي له ، وبعكس يومنا هذا ، اذ ان كثير من اللاعبين يلعبون من أجل تقاضي الأجر ، ومعظمهم بلا انتماء .

وقال "لعبنا في مختلف ملاعب الضفة الغربية وغزة ، وكانت اقوى اللقاءات امام جمعيه الشبان المسيحية في عصرها الذهبي في القدس وكان الفريق يضم نخبة من النجوم ولعب معنا بهذه الفترة فارس ابو شاويش وعارف عوفه وناجي عجور .

واضاف حاتم صلاح الذي تولى العديد من المسؤوليات الرياضية كمدرب وكأداري وكحكم وظل حاضراً في الساحة الرياضية ليومنا هذا قائلاً " في ذلك الوقت من ستينات وسبعينات القرن الماضي كان الفريق يتغير باستمرار وكان اللاعب يتنقل من فريق الى آخر ولم يكن هناك ثبات مثل يومنا هذا وعندما تأسس نادي شباب اريحا سنة 1969 كان يضم الفريق نخبة من اللاعبين ونجوم الضفة الغربية وقطاع غزة . وكان يشرف على الفريق نخبة من الرياضيين من أبرزهم المرحوم خليل الحسيني ، والمرحوم غازي بركات ، والمرحوم ربحي الحاوي والمرحوم سمير عليان ، والمرحوم عوني طوطح ، وكان العطاء تطوعياً من الجميع ، ونحن الجيل القديم لعبنا بانتماء صادق للأندية دون أي مقابل والذكرى الطيبة هي التي اكتسبناها من كرة القدم وعززت علاقاتنا الجيدة مع كافة اللاعبين في الوطن والخارج .

وقدم صلاح نصيحة للاعبين الجدد والجيل الحالي والقادم بالالتزام بالتدريب واللعب من أجل النادي والانتماء الصادق وإطاعة المدربين بكل نصائحهم والتواضع وان يلعبوا لتنمية هواياتهم ورغباتهم حتى يستمتعوا ويمتعوا وحتى يكسبوا حب الآخرين .

وثمن حاتم صلاح مبادرة نادي شباب اريحا والرياضي معاوية صلاح البرنس باقامة اللقاء التكريمي لهذه الكوكبة من ابناء الفريق عام 1969 وهي فرصة للقاء والحديث واسترجاع شريط الذكريات الرائعة بكل المعاني ، داعياً الجميع لحضور المباراة التي تشارك برعايتها غرفة تجارة اريحا .

المصدر : بال سبورت
التاريخ :