هلال القدس قادر على ترويض "الأخضر"

كتب محمود السقا- رام الله
يستعد فريق هلال القدس لملاقاة الوحدات الاردني في ملعب الشهيد فيصل الحسيني بالرام في منافسات المرحلة الثانية من بطولة دوري المجموعات بكأس الاتحاد الاسيوي يوم غد الاثنين.
  الوحدات فريق كبير وعريق، ويتمتع بسمعة كروية، على مستوى الوطن العربي، وهو فريق جماهيري، أكان في الاردن الشقيق أم في فلسطين.
   المطلوب من جماهير الكرة الفلسطينية عامة، وجماهير الهلال خاصة، ان تتواجد، بكثافة، فوق المدرجات يوم غد الساعة الرابعة عصراً، من اجل الشد من أزر الفريق المقدسي، كي يتمكن من تحقيق نتيجة طيبة امام الوحدات.
  فوز الهلال على الوحدات ليس بالامر الصعب ولا العسير، فالهلال فريق جاهز، ويضم في صفوفه نخبة من اللاعبين الموهوبين، ويقف في مقدمتهم عدي الدباغ ومحمد عبيد، وآمل ان يكون الثاني تماثل، تماماً، للشفاء، لأن وجوده في الملعب من الاهمية، فهو لاعب مقاتل ومثابر.
   فريق الهلال، أصبح يتمتع بالخبرة، التي اكتسبها، من خلال مسيرته الناجحة في الملاعب العربية، على مدار موسمين.
   نعلم ان الوحدات من فرق الصفوة في بلاده، لكنه تراجع في الآونة الاخيرة واصبح يتبوأ المركز الرابع في لائحة دوري المناصير، وقد تابعنا لقاءه الاخير امام الفيصلي، وكيف انه اخفق في الحفاظ على تقدمه، فخسر بثنائية، وكان السبب المباشر في الخسارة حارس مرماه، ما يتطلب التسديد على المرمى، واللجوء الى الكرات الهوائية عبر المحاور.
   الوحدات فريق عريق لكنه يمر، حالياً، بفترة انعدام الوزن، ومن الضروري استثمار هذه الثغرة بتحقيق نتيجة ايجابية.

المصدر : بال سبورت
التاريخ :