سلة فلسطين.. حصاد هزيل

كتب محمود السقا- رام الله
مؤشر القياس الحقيقي للوقوف على مستوى هذه اللعبة او تلك، يظهر بجلاء، من خلال المشاركات الخارجية، أكانت نادوية او خاصة بالمنتخبات الوطنية، فالنتائج هي التي تُفصح عن المستوى، وهي التي تؤكد او تنفي ما إذا كان هناك نهوض وتطور وارتقاء او تراجع وانحدار وعودة للوراء، او حتى مراوحة في نفس المكان.
   مشاركة سلة فلسطين في بطولة غرب آسيا بالعراق، من خلال ممثل فلسطين، مركز قلنديا، بطل الدوري، اختتمت في وقت سابق، وكانت الحصيلة خسارة مركز قلنديا اربع مرات.
   ممثل فلسطين، عزز صفوفه قبل المشاركة بالتعاقد مع محترف أجنبي، فضلاً عن الاستعانة باللاعبين المحليين، ومع ذلك فان نتائج المواجهات، جاءت قاسية ما يستدعي وقفة جادة، ليس فقط، من جانب اتحاد السلة، بل من الجهات الرسمية ذات العلاقة المباشرة.
   الوقفة المقترحة من الاهمية بمكان، لانها سوف تقف على ادق التفاصيل والحيثيات، سواء من خلال التقارير الفنية، التي يُفترض ان تكون حاضرة، او تشخيص الأسباب، التي حالت دون ان ينجح مركز قلنديا في الفوز ولو بلقاء واحد.
   خسارة قلنديا اربع مرات امام النفط العراقي وفريقين ايرانيين والجيش السوري، يؤشر، بكل وضوح، الى ان مسابقة الدوري، وهي الأهم، تحتاج الى اعادة نظر في آلياتها، فقد ثبت من خلال النتائج الهزيلة ان هناك ضعفاً ماثلاً في الآداء والتكتيك والتكنيك والجهد البدني، وكل هذا وغيره، يحتاج الى وقفات، ولا اقول وقفة.

المصدر : بال سبورت
التاريخ :