أوكرانيا تحصد نصيب الأسد

ماراثون فلسطين الدولي بنسخته السابعة يسجل قفزة نوعية
رام الله- إعلام المجلس الأعلى/ انطلقت فعاليات ماراثون فلسطين الدولي السابع، اليوم الجمعة، من أمام ساحة المهد في مدينة بيت لحم في تمام الساعة السادسة صباحا، بمشاركة 8000 عداء وعداءة، توافدوا من 76 دولة عربية وأجنبية وحشد ضخم بما يربو على 15 ألف متفرج وبمشاركة رمزية لعدائي قطاع غزة بسبب عدم صدور تصاريح لبقية العدائين.
   تم تنظيم الماراثون بالتعاون مع محافظة بيت لحم وبلدية بيت لحم، مركز السلام، سرية رام الله، جهاز الشرطة، الأمن الوطني، جمعية الهلال الأحمر، جمعية الكشافة، جمعية الإغاثة الطبية، شركة ميديا بلس، مؤسسة الرؤيا العالمية، وجمعية الكتاب المقدس، وبدعم من بنك فلسطين، شركة مدى، شركة جوال، شركة إيكا "Bavaria"، "الشركة المتحدة لتجارة السيارات"، سنيورة، "Fizik clinik"، شركة القدس للمستحضرات الطبية، "Vivian"، صالح خلف، سنقرط للمواد الغذائية، نخيل فلسطين، شركة حرباوي، شركة الجبريني، "BEST"، "GSE"، أجيال، "creative" وشركة الراعي الصالح.
ولوجوده خارج الوطن، تغيب عن الافتتاح اللواء جبريل الرجوب رئيس المجلس الاعلى للشباب والرياضة     وقام بالافتتاح محافظ بيت لحم اللواء كامل حميد، ورئيس بلدية بيت لحم، المحامي أنطون سلمان، وبعد الانتهاء من تمارين الإحماء التي أشرفت عليها المدربة حنين منصور، انطلق الماراثون في تمام الساعة السادسة صباحا لعدائي فئة 42 كم تلاه في الساعة السادسة والنصف فئة النصف ماراثون 21كم، وانطلق سباق 10كم تمام الساعة العاشرة صباحاً، وبدأ سباق العائلات لمسافة 5كم في تمام الساعة 11، وشهد الحدث منافسات قوية بين العدائين من مختلف دول العالم الذين جاءوا مناصرة للقضية الفلسطينية وإيماناً منهم بحق الفلسطينيين بالحركة، حيث تنقل المشاركون خلال المسار من القرية للمخيم لبرك سليمان بما تحمله هذه الرموز المهمة من رسائل للعالم، مفادها أن لنا الحق في حرية الحركة وتحقيق مصيرنا تحت ظل العلم الفلسطيني ومن هنا جاء شعار الماراثون "اركضوا للحرية"
   وقالت مدير عام الماراثون، اعتدال عبد الغني، إن الماراثون حدث كبير ويلقى اقبالاً واسعا ومتزايدا، في كل عام، وتولي قيادة المجلس الأعلى ممثلة برئيسه اللواء جبريل الرجوب والأمين العام الوزير عصام القدومي اهتماماً خاصا ومكثفاً بهذا الحدث، وأضافت " يحتشد في النسخة السابعة من الماراثون أكثر من 15 ألف بين متفرج ومشارك، وكلنا أمل في أن تتوسع المشاركة في الأعوام المقبلة".
واحتضنت ساحة المهد خليطاً ملوناً من مختلف الأجناس والأعمار والثقافات، جمعهم حب الرياضة، بما تحمله من قيم سلام ومحبة وتآلف بين الجميع، وفي حديث لنا مع المشاركين
قالت العداءة كاثرينا، من الدنمارك، 60 عاماً: إن هذه المشاركة السابعة لها في ماراثون فلسطين الدولي على التوالي، وتهدف من خلال مشاركتها إلى دعم وتشجيع حق الحركة للفلسطينيين.
أما الطفل يوسف عيسى، من بلدة الخضر، 6 سنوات، فيقول إنه يركض مع عائلته في ماراثون فلسطين للمرة الثانية، وعبر عن سعادته بالفعاليات والأنشطة الترفيهية في ساحة التجمع. وقال العداء الغزي ابراهيم فضل إنه قد ذاق الأمرين على حواجز الاحتلال ليشارك في هذه التجربة، وقد حقق رقماً مشرفاً في السباق ووجه شكره اللواء جبريل الرجوب وللطاقم المشرف على ماراثون فلسطين الدولي.
ووصفت منى الكرد، طالبة الإعلام في جامعة بيرزيت، وعضو في شبكة الإعلامي المتطوع التابعة للمجلس الأعلى تجربتها بتغطية الماراثون، بالقول: إنها تجربة رائعة فقد رأيت من خلالها الحماس في أعين المشاركين وشغفهم بالرياضة، وتعرفت على العديد من القصص ودوافعهم وراء المشاركة في الحدث، وعلى الصعيد المهني، أشارت إلى أنها الفرصة الأولى لها التي تحظى بها لتغطية حدث ضخم مما أثرى معلوماتها في المجال الإعلامي.
    وقال المشارك الإيرلندي براندن إنها تجربة مميزة بما تحمله من تناغم بين المشاركين مضيفاً أنه عازم على المجيء لفلسطين والمشاركة في هذا الحدث في العام القادم مؤكداً أنه سيقوم بتوجيه دعوة لأصدقائه للمشاركة، لما لمسه من حسن ضيافة وشعور بالأمن والأمان. 
وكان جهاز الشرطة وإلى جانبه الأجهزة الأمنية، قد وضعوا خطة أمنية لمسار الماراثون من البداية وحتى النهاية، وأيضاً، كان قد تم نشر التوجيهات والتعريف بالتحويلات المرورية الواقعة على الطرق في يوم الماراثون عبر وسائل الإعلام، من أجل تسهيل حركة المواطنين.
   وعلى هامش الماراثون، قدم مركز روّاد العديد من الفقرات الفنية والوطنية، فيما قدمت مؤسسات وأندية ومدارس ومراكز ثقافية عديد الفعاليات والأنشطة ما أضفى أجواءً من المرح على نفوس المشاركين وذويهم الذين احتشدوا منذ ساعات الفجر الأولى في قلب ساحة المهد، ومما ميز الماراثون كذلك التواجد الكثيف لوكالات الأنباء الأجنبية والصحفيين من الوطن والخارج الذين واكبوا الحدث أولاً بأول وقد تم بث كافة الفعاليات على الهواء مباشرة.
   وتمّ تنظيم حفل اختتام الماراثون بحضور محافظ محافظة بيت لحم اللواء كامل حميد ورئيس بلدية بيت لحم وناجح العزة مدير عام المجلس الأعلى فرع الجنوب ومدير عام الماراثون اعتدال عبد الغني حيث تم خلاله تكريم المؤسسات الراعية والشركاء ومن ثم الإعلان عن النتائج التي جاءت على النحو التالي:
ماراثون 42 كم رجال المركز الأول لفئة الرجال فاز بها العداء الفرنسي كونسن جولون وفي المركز الثاني العداء الأوكراني يوري بلاهودير فيما حلّ ثالثاً العداء يوسيلي من كندا، وعلى مستوى الإناث لمسافة 42 كم فازت بالمرتبة الاولى الاوكرانية زفيتلانا ستارهو وجاءت الأوكرانية أشلي هنفز في المركز الثاني، فيما حلت ثالثاً كاتي واردل
   وفي سباق ال21 كم على مستوى الرجال فاز الاوكراني باولو اولينيك وفي المركز الثاني ديميترو بوشيفيلوف وفي المركز الثالث الفلسطيني مهند عزات 
وعلى مستوى الإناث فاز بالمركز الأول آنا شموركو وفي المركز الثاني حنا كونين وفي المركز الثالث كارولين ماركس
أما سباق ال10 كم على مستوى الرجال فاز بالمركز الأ
المصدر : بال سبورت
التاريخ :