جمعية برج اللقلق تختتم معسكر شباب البرج في الجنوب الفلسطيني


‎القدس - وكالة بال سبورت/ اختتمت جمعية برج اللقلق المجتمعي معسكر ابناء البرج الخاص لأبناء حي باب حطة الذي استهدف 17 شابا مقدسيا بتمويل من وزارة الخارجية وشؤون الكومنولث (القنصلية البريطانية) لمدة ثلاث أيام في منطقة الجنوب الفلسطيني.
‎   وهدف المعسكر لتوعية الشباب المقدسي حول مدى أهمية اكتساب المعلومات الاثرية والبرية لدولة فلسطين الغنية بالمعلومات من خلال عمل جولات في عدّة مناطق ومنها: عين البيضة، كنسية الأربعين، جبال عين جدي، المغطس، الحدود بين دولة فلسطين ودولة الأردن، البحر الميت، كما تم التركيز خلال المعسكر على تطوير الذات من خلال لقاءات بالقيادة الشابة، حيث جاء برنامج المعسكر على النحو التالي:
‎اليوم الأول: 
الذهاب الى المغطس، واكتساب معلومات على أهميته التاريخية والدينية، وبعدها التوجه الى نهر الأردن ومن ثم الذهاب إلى مصنع الأملاح وعمل جولة لكيفية استخراج وتصنيع الاملاح وبعدها التوجه الى مكان الإقامة في مدينة أريحا في جميعة البر، وعمل المرشد خليل صبري لقاء لكيفية المعيشة في الخلاء وبدأ بشرح بناء المخيم (الخيم للنوم) وقام المشاركون بنصب الخيم، بعدها تم عمل مسار بالجيبات في برّية القدس والتوجه الى كنيسة الأربعين والقلة الواقة على جبالها، وخلال المسار عمل المشاركين وجبة أكل في الخلال ومن ثم العودة الى المعسر، وفي نهاية اليوم تم عمل لقاء للقيادة الشابة في موضوع كسر الحواجز ما بين المشاركين وعمل تقييم لليوم والذهاب للنوم.

‎اليوم الثاني: 
استيقظ المشاركون وباشروا في تحضير الفطور ومن ثم الذهاب الى عين البيضة للتعرف على أنواع الطيور الفلسطينية المقيمة والمهاجرة في دولة فلسطين والتوجه الى الحدود ما بين دولة فلسطين ودولة الأردن، وخلال المسار أعدو المشاركين وجبة الغذاء لهم ومن ثم التوجه الى العسكر وعمل استراحة حرّة لمدة ساعة وبعدها التوجه للقاء الثاني في موضوع القيادة الشابة بخصوص تقدير الذات وتعزيز الاهتمام في التعليم وكيفية الحد من التسرب المدرسي، وفي نهاية اليوم أعد المشاركين وجبة العشاء وعمل تقييم لليوم والذهاب للنوم.

‎اليوم الثالث: 
استيقظ المشاركون وأعدو وجبة الفطور ومن ثم الذهاب الى جبال عين جدي وعمل مسار في قلب الأودية والمشي داخل المياه لمسافات قصيرة، وارتكز المسار على معرفة أنواع أشجار دولة فلسطين، واعتلاء قمة الجبل على المطلة للبحر الميت، وشرح المرشد خليل صبري أهمية البحر الميت والموارد العظيمة التي يكتسبها، وبعدها تم التوجه الى الحديقة وعمل وجبة غذاء للمشاركين، وخلال العودة الى مدينة القدس تم عمل تقييم للمعسكر.
  واشرف على ادارة المخيم من قبل الجمعية منسق البرنامج الرياضي احمد جابر بمساعدة مدربي البرنامج الميدانيين راغب ابٰٰو سنينة مدير المعسكر وعلاء جمجوم مدرب المهارات الحياتية.

 
المصدر : بال سبورت
التاريخ :