فدائي السلة يبدأ مشواره في التصفيات التمهيدية لامم آسيا بلقاء كازخستان غدا الجمعة


نور سلطان – كازخستان – بسام ابو عرة / يبدأ منتخبنا الوطني لكرة السلة التصفيات التمهيدية المؤهلة لنهائيات امم اسيا 2021 في الامارات يوم غد الجمعة  عند الساعة الثامنة مساء بتوقيت فلسطين عندما يلتقي منتخب كازخستان في العاصمة نور سلطان في المحطة الاولى من النافذة الاولى للتصفيات الاسيوية، والتي ستكون المحطة الاهم والابرز لفلسطين وللمجموعة كاملة والتي تضم الى جانب الفدائي كلا من الاردن وكازخستان وسيرلانكا.
-الفدائي جاهز 
وكان وصل منتخب فلسطين الاراضي الكازخية الاربعاء واجرى تدريبا مسائيا فيما تدريب اخر صباحي ومسائي الخميس قبل اللقاء بيوم واحد من اجل وضع البصمات النهائية على جاهزية المنتخب من جميع اموره الفنية والادارية واللوجستية والنفسية، بحيث يقوم الجهاز الفني بمتابعة جميع هذه الامور من اجل الركون في النهاية على التشكيلة الاميز القادرة على المنافسة في ارض كازخستان ، من خلال الخطط التي تدرب عليها المنتخب قبل اشهر في فلسطين ومن ثم في المعسكر التدريبي الذي اقيم في اسطنبول التركية لغاية التصفيات الاسيوية بشكل عام ولمباراة كازخستان بشكل خاص.
  الجهاز الفني يركز على امور عديدة غاية في الاهمية ومنها الناحية النفسية ومن ثم الحضور الذهني للاعبين وتطبيق الخطط التي رسمها المدرب الامريكي كافتر  للاعبين ، بحيث اذا ما تم تطبيق الخطط بشكل كبير سيكون للقاء شأن كبير فلسطينيا، وستكون المنافسة شرسة وقوية وندية من قبل المنتخبين، كون اللقاء غاية بالقوة والاهمية للمنتخبين فالفوز في اللقاء سيكون وجهتهما معا ، فالمنتخب الكازخستانية يريد انهاء المهمة على ملعبه وبين جمهوره وبفارق مريح ،  بالفوز حتى يخطو خطوة مهمة للامام ويقطع مسافات جيدة قبل مباراة العودة التي ستكون في جنين .
  منتخبنا امامه مباراة كبيرة وقوية وصعبة للغاية ، كونها على ملعب منافسه وبين جماهيره وفي اجواء ثلجية ودرجات حرارة تحت السالب بعدة درجات في الخارج طبع وليس داخل الصالات التي مؤمنة التدفئة فيها تماما، 
  لذلك سيكون الحمل ثقيلا على الوطني في هذا اللقاء من التصفيات ، وسيكون على الفدائي اللعب بروية وعدم الاستعجال وتطبيق الخطط التي كانوا يتدربون عليها ، واللعب بدفاع قوي مغلق تماما وبالهجوم الضاغط وفتح المجال للتسجيل من خارج القوس ومن ثم اختراق الدفاع الكزخي من الاجناب ومن تحت السلة ، وعدم اللعب فقط من خارج القوس اثناء الهجوم والارتداد السريع للمنطقة الدفاعية للمحافظة على الدفاع وعدم جعله فريسة لهجوم منتخب كازخستان الذي سيحاول ضرب دفاعات الوطني قدر المستطاع حتى يحرز العديد من النقاط من اجل السيطرة الميدانية على اللقاء ومن ثم الفوز وبفارق مريح حتى يريح نفسه من لقاء الاياب.
  منتخبنا سيكون مطالبا ايضا بالدقة والسرعة وعدم العصبية وعدم استعجال الفوز، واللعب بهدوء خاصة في البداية التي ستكون سريعة من قبل كازخستان، لذلك علينا امتصاص الحماس الكبير الذي سيكون مطالب فيه منتخب كازخستان والذي قد يخدمنا اذا استعجل الفوز بشرط ان نعي نحن ذلك ونعمل على فرملة هجماتهم والاستفادة من الهجمات المرتدة بشكل صحيح ، والتريث في التصويب والتسجيل مع التركيز فيه والانتباه للكرات المقطوعة والتمرير السليم بين اللاعبين ، لان كل خطا سيكون مكلفا لنا في هذه المعركة الكبيرة .
  واذا ما ركز منتخبنا في هذا اللقاء وحقق المرجو منه وهو الفوز وعلى اقل تقدير عدم الخسارة بفارق كبير من النقاط فانه في حالة الفوز بالذات سيقطع خطوة مهمة في التصفيات ويريح نفسه ولو نفسيا في باقي اللقاءات وخاصة لقاء سيرلانكا الذي ينتظره الوطني في جنين مباشرة بعد يومين من لقاء كازخستان بحيث ينهي فلسطين مباراته في نور سلطان ثم يطير مباشرة الى ارض الوطن صوب جنين والتي سيكون فيها الاحد قبيل اللقاء مع سيرلانكا الاثنين الموافق الرابع والعشرين من الشهر الجاري.
-لا يوجد اصابات
حسب معالج  منتخبنا الوطني اسامة جرار فانه لا توجد لدينا اصابات في المنتخب تؤدي لابتعاد احد عن اللقاء، بحيث تسير الامور حتى اللحظة في طريقها السليمة نحو منتخب خال من الاصابات، خاصة بشفاء طارق التميمي الذي كان اصيب بابهامه في التدريبات ومن ثم عاد وتدرب ولعب في اخر مباراة تدريبية .
الحالة النفسية جيدة
ورغم برودة الاجواء الخارجية في كازخستان وتساقط الثلوج الذي هو معتاد في هذه الدولة الاسيوية ودرجات الحرارة المنخفضة جدا الا ان الحالة النفسية للفدائي عالية وحرارتها عالية بعكس الجو البادر في نور سلطان، فالمنتخب امام استحقاق اسيوي كبير واللاعبين وضعوا نصب اعينهم فلسطين والقدس ما يعني اللعب بفدائية وبذل المزيد من التعب والتركيز في سبيل اسعاد الجماهير الفلسطينية التواقة للفدائي والتي تنتظر منه نتيجة ايجابية ومستوى واداء جيدين يعيد للكرة البرتقالية  في فلسطين رونقها وحيويتها ، ويشرف الفدائي وطنه فلسطين بابهى صورة وافضل مستوى واهم نتيجة ان شاء الله. 
  وسيكون امام المدرب خيارات كي يبدأ اللقاء بتشكيلة حيوية قادرة على العطاء وفي نفس الوقت قادرة على حماية المنطقة الخلفية باقل الخسائر من الفاولات التي من الطبيعي ان تحدث خاصة اذا ما اشتدت الهجمات من قبل المنتخب المنافس في سبيل بعثرة الاوراق لمنتخبنا، لذلك سيكون مهما البداية بخماسي متفاهم ومتناغم يعرف خطة المدرب جيدا ويطبقها قدر المستطاع حتى نمتص حماس الهجمات الكازخستانية جيدا من اجل ادارة المباراة على بخطتنا لكي ننجح في النهاية بالفوز.
-السفير الدكتور ابو زيد: نتمى تحقيق المراد 
تمنى سفير فلسطين في كازخستان الدكتور منتصر ابو زيد واركان السفارة في كازخستان ان يحقق الفدائي المراد في هذا اللقاء ويخطو خطوات كبيرة من خلال عبوره والفوز عليه مع علمنا ان اللقاء سيكون صعبا للمنتخبين وبالذات لفلسطين الذي سيلعب امام منتخب يلعب على ارضه وبين جماهيره وله نفس طموحنا الرياضي.
واضاف : كل الدعم والمؤازرة للمارد الفلسطيني الفدائي في هذا الاستحقاق الاسيوي السلوي ، وكلنا ثقة انه يقدم مستوى رفيعا ونتيجة ايجابية يشرف فيها فلسطين ويحقق المراد.
-حبش : نتيجة هذه المباراة مهمة 
وقال رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة ابراهيم حبش المتواجد على راس البعثة في كازخستان ان اللقاء الافتتاحي للفدائي سيكون الاهم لنا في النافذة الاولى للتصفيات، خاصة ان كل منتخب يفكر في الفوز وتخطي الاخر في البدايات، كونها مهمة ومنطلق للمباراة التالية لهما، ونحن في امس الحاجة لدينا في هذا اللقاء الخارجي ان نحقق نتيجة ايجابية مهمة ونقدم في ذات الوقت مستوى كبير ونشرف السلة الفلسطينية في هذا المحفل الاسيوي.
  واضاف حبش: لا شك ان المباراة صعبة وليست سهلة اطلاقا ، فمنتخب كازخستان من المنتخبات المعروفة والقوية وقد حققنا الفوز عليه في عام 2015 بصعوبة بالغة وبنتيجة 83 نقطة مقابل 81 وكانت المباراة في الادوار الثانية الترتيبية يومها.
  وتابع حبش: نتمنى من الله ان نحقق الفوز في اللقاء الصعب ونسعد جماهيرنا العاشقة للكرة البرتقالية والتي تتابع كل صغيرة وكبيرة للفدائي وكلها امل في تحقيق نتيجة ايجابية ، خاصة ان الجماهير تتنتظر الفدائي على احر من الجمر في مباراتنا البيتية الاولى سلويا في فلسطين امام سيرلانكا بعد يومين فقط من هذا اللقاء.
  وجدير بالذكر ان فلسطين ستلعب مباراتها الاولى في نور سلطان العاصمة الكازخستانية الجمعة الساعة الثامنة مساء بتوقيت فلسطين وتلعب مباراتها الثانية في الرابع والعشرين من الشهر الجاري في جنين ، حيث نستضيف سيرلانكا على صالة الجامعة العربية الامريكية يوم الاثنين المقبل . 

 
المصدر : بال سبورت
التاريخ :