حصاد الاسبوع التاسع عشر لدوري المحترفين

"بلاطة يقترب من اللقب بخماسية في المكبر وتعثر الامعري امام واد النيص، اسبوع التعادلات واهلي الخليل يواصل التقدم وصراع القاع على حاله "
طولكرم- كتب محمد عراقي/ اقترب مركز بلاطة كثيرا من حسم لقب دوري المحترفين حيث وسع الفارق عن اقرب منافسيه الى سبع نقاط في اعقاب فوزه الكبير على المكبر بخماسية مقابل ثلاثة وفي المقابل تعثر الوصيف الامعري بتعادل خارجي امام واد النيص .
هذا الاسبوع صبغ بالتعادلات التي كان عددها اربعه فقد تعادل هلال القدس مع السموع فيما بقي صراع القاع على حاله بعد تعادل الثقافي والبيرة سلبيا واهلي قلقيلية وشباب الخليل بهدف لهدف فبقي العنابي متفوقا بفارق ثلاث نقاط عن الفريق القلقيلي .
  وواصل اهلي الخليل تقدمه اللافت وانفرد بالمركز الثالث بعد فوزه الصعب على القوات بهدفين لهدف .

القنبر في صدارة الهدافين
بعد ثلاثيته في مرمى بلاطة في الشوط الثاني اعتلى مهاجم المكبر شهاب القنبر لصدارة لائحة الهدافين برصيد 15 هدف مقابل 12 هدف لمهاجم السموع هلال موسى و11 هدف لحمادة مراعبة مهاجم الامعري في المركز الثالث.

اهلي قلقيلية وشباب الخليل .. لا غالب ولا مغلوب
احتكم اهلي قلقيلية وشباب الخليل للتعادل الايجابي بهدف لهدف على ملعب قلقيلية ليحصل كل فريق على نقطة حيث اصبح الاهلي يملك 13 نقطة ولكنه بقي في المركز قبل الاخير المؤدي للهبوط فيما رفع الشباب رصيده الى 29 نقطة في المركز الخامس.
  النتيجة لم ترض ايا من الفريقين وخاصة اهلي قلقيلية الذي كان ينشد الفوز لانعاش اماله في البقاء وقد قدم مباراة جيدة على مدار الشوطين كان فيها الاخطر بوضوح خاصة في الشوط الثاني حيث اهدر حمزة عيسى وشريف هلال فرصتين في الوقت القاتل امام المرمى الشبابي وقبل ذلك كان صالح نصر الله والمميز حمزة عيسى  اهدرا فرصتين خطيرتين في الشوط الاول ، ويحسب للاهلي عودته من التاخر بهدف وسيطرته على الشوط الثاني الذي شهد هجوما اهلاويا مكثفا بحثا عن الفوز الذي لم يتحقق في النهاية.
  الاهلي القلقيلي يجب ان يكون متشجعا من الأداء وليس النتيجة وهو سيواصل القتال على مقعده في الدوري في المباريات الثلاثة الاخيرة للدوري ويجب عليه محاولة تحقيق فوز يعزز به حظوظه في البقاء لان استمرار نزيف النقاط عواقبه وخيمة .
  شباب الخليل من جهته قدم أداء متوسطا لم يقنع كثيرا ورغم تقدمه بهدف ابو سالم اواخر الشوط الاول الا انه لم يقنع هجوميا طوال المباراة لان الاداء الهجومي الشبابي كان فرديا وليس جماعيا ولم يبرز افراد الخط الامامي حيث كانوا دون المستوى المطلوب ووحدهم لاعبو الدفاع والوسط قاتلوا بشكل جيد.
  وساهمت اصابة وائل الشعراوي وخروج المقاتل زيد الطروة بالبطاقة الحمراء في هدف التعادل الاهلاوي ولولا رعونة مهاجمي الاهلي لجاء الثاني على اقل تقدير.
ووضح ان لاعبو الشباب فقدوا الحافز الكبير بعد ضياع المنافسة والوصافة وساهم غياب المميز خيري عابدين في اهتزاز الشكل الهجومي للشباب الذي سيحاول العودة للانتصارات فيما تبقى من لقاءات .

واد النيص صدم الامعري
فقد الامعري الوصيف نقطتين ثمينتين عندما تعادل امام مضيفه واد النيص بهدفين لهدفين في الخليل ليرفع رصيده الى 35 نقطة ويتراجع للخلف في صراع اللقب مع بلاطة فيما اصبح رصيد واد النيص 24 نقطة.
  الامعري كان يمني النفس بمواصلة انتصاراته بعد سلسلة النتائج الرائعة التي حققها مؤخرا والتي اهلته لاحتلال الوصافة وللمنافسة وحيدا على اللقب مع المتصدر الواثق بلاطة ، وربما ساهم غياب ابو حبيب في التاثير سلبيا على الشكل الهجومي للاخضر الذي اضاع لاعبوه فرصا عديدة على مدار الشوطين ويحسب له عودته من التاخر بخطأ قاتل من الحارس توفيق علي الى التقدم بهدفي سامح مراعبة وهمام ابو حسنين براسيتين ولا أجمل ولكن عدم التركيز الدفاعي في اخر الوقت مكن الفريق النيصي من ادراك التعادل المتأخر.
  الامعري رغم النتيجة المحبطة له الا انه عاقد العزم على العودة سريعا للانتصارات لكي يحافظ اولا على الوصافة على اقل تقدير ان ضاعت المنافسة وذهب اللقب لبلاطة كما هو متوقع ويبدو الامعري قادر على ذلك بالنظر لتشكيلته المميزة ومستواه المرتفع في الفترة الاخيرة وللاستقرار الفني والاداري الموجود حاليا داخل القلعة الخضراء.
  واد النيص حصد نقطة ثمينة للغاية اوقف بها سلسلة هزائمه المتتالية الاخيرة حيث تقدم فراس نعمان بهدف مبكر ولكن عدم الصلابة الدفاعية مكنت الفريق التحلمي من استقبال هدفين بسوء رقابة داخل الصندوق ولكن الموهوب اشرف نعمان سجل هدف التعادل الجميل بمهارة في الوقت الضائع ليضيف نقطة جيدة للفريق النيصي الذي يريد مواصلة التحالف مع النتائج الجيدة ليختم بها الموسم .

هلال القدس والسموع .. تعادل ايجابي
انتهت مباراة هلال القدس والسموع بالتعادل الايجابي في الرام ليصل الهلال للنقطة رقم 30 بينما رفع السموع رصيده الى 23 نقطة .
  الهلال تقدم مبكرا بهدف للمدافع ابو ميالة ولكن طرد ساري جاد الله قبيل نهاية الشوط الاول عقد الوضع للفريق المقدسي الذي استقبل هدف التعادل كما تاثر اداؤه الذي كان جيد في الشوط الاول هجوميا قبل الطرد حيث عانى في الشوط الثاني في ظل النقص العددي امام النشاط الهجومي السموعي ولكن خبرة لاعبي الهلال مكنته من الخروج بنقطة.
  الهلال يريد استعادة نغمة الانتصارات قريبا من اجل احياء اماله في امكانية المنافسة على الوصافة وهذا مرتبد بتحقيق الانتصارات في قادم المواعيد بالرهان على خبرة اللاعبين وطموحهم.
  السموع من جهته وضع حد لمسلسل نزيف النقاط الحاصل له منذ فترة وحصل على نقطة خارجية جيدة امام حامل اللقب واستطاع قلب تاخره الى تعادل بهدف البديل الشاب علي الدغامين ولم يستغل الليث النقص العددي في صفوف منافسه رغم النشاط الهجومي السموعي في الشوط الثاني بقيادة عدوي ورفاقه .
  يطمح السموع الان لمواصلة نتائجه الايجابية وحصد نقاط اخرى لتحسين موقعه الغير مرض في الدوري وهو التاسع وهذا ممكن بالنظر لوجود عدد مميز من اللاعبين في تشكيلة الفريق الذي يجب عليه التركيز اكثر واللعب بجماعية وجدية اكثر.

"العنابي والبيرة .. حبايب "
انتهت المباراة القوية التي جمعت الثقافي الكرمي وضيفه مؤسسة البيرة التي اقيمت في طولكرم بالتعادل السلبي ليرفع العنابي رصيده الى 16 نقطة في المركز العاشر بينما اصبح رصيد البيرة 27 نقطة وله مباراة مع القوات لم يحسم امرها بعد.
  الثقافي كان يحتاج للفوز وسعى اليه بقوة حيث قدم اداء جيدا ومتماسكا طوال الشوطين وكانت فرصه الاكثر والاخطر ولكن لاعبوه تناوبوا على اهدارها وعددها ست فرص خطرة وشبه محققه في دليل اخر على رعونة العنابي والذي هو احد الاسباب الفنية الكبرى في معاناته حتى الان في الدوري.
  النقطة تعتبر جيدة في مثل هذه الظروف وهو هدف العنابي من الان فصاعدا فالتعرض لاية خسارة امر مرفوض وسيكون له عواقب وخيمة على امال البقاء حيث سيسعى الفريق الكرمي لجمع مزيد من النقاط في مبارياته الثلاثة المقبلة من اجل انعاش اماله في البقاء .
ا  لبيرة من جهته قدم اداء طيبا وقويا حيث واصل نتائجه الجيدة في مرحلة الاياب والتي شهدت تقدمه وتفوقه بشكل لافت فنقطة من الثقافي في وضعه الحالي تعتبر جيدة لان المباراة كانت صعبة على الجانبين والاهم للبيرة انه ظهر بشكل منضبط وتالقة حارسه كامل كناعنة الذي انقذ اكثر من هدف كرمي وفي المقابل كانت هناك فرص بيراوية واعدة للناطور والدسوقي.
  هدف البيرة هو حصد نقاط اضافية في المباريات المقبلة من اجل تحسين ترتيبه والتقدم للامام اكثر وهذا ممكن بالنظر لوضع الفريق الفني الحالي.

بلاطة التهم المكبر
خطا المتصدر بلاطة خطوة هامة في مسعاه للتتويج باللقب عقب فوزه الكبير على ضيفه المكبر بخماسية مقابل ثلاثية في مباراة شهدت مهرجان اهداف على مدار الشوطين فتعمق في القمة برصيد 42 نقطة بينما تجمد رصيد المكبر عند 26 نقطة في وسط اللائحة.
  بلاطة أنهى مهمته مبكرا في الشوط الاول بتسجيله خماسية سريعة اسعدت جماهيره وصدمت المنافس حيث سجل ابو وردة وابو غنيمة وهدف ذاتي واكتفى بلاطة بهذه الخماسية في الشوط الثاني فحصد ثلاث نقاط ثمينة جدا قربته بشكل كبير من مهمته في حصد اللقب الغالي الذي يبدو الان قريب من القلعة البلاطية حيث يهدف الفريق النابلسي لمواصلة الانتصارات للاقتراب اكثر واكثر من التتويج وهذا ممكن ان استمر بنفس التركيز الكبير الذي هو عليه الان.
  المكبر من جهته قدم شوط اول كارثي استقبل فيه خماسية حيث بدا تائها وهشا ومخترقا دفاعيا في مباراة للنسيان خاصة لحارسه غانم محاجنة الذي اخطا بشكل غريب في الهدف الاول ثم في التصدي لتسديدة ليث خروب في الهدف الثالث.
عموما المكبر عاد بقوة في الحصة الثانية فسجل ثلاثية بصم عليها هدافه المتالق مؤخرا شهاب القنبر الذي ارتقى لصدارة الهدافين برصيد 15 نقطة .
  يجب على المكبر الظهور بشكل افضل في مبارياته المقبلة رغم فقدانه للحافز الكبير فمن غير المقبول ظهوره بالشكل الذي ظهر به في الشوط الاول وخاصة دفاعيا ويبقى الهدف تصحيح اثار هذه الخسارة في المباريات المقبلة والعودة للصورة المشرقة للفريق المقدسي.

اهلي الخليل اجتاز القوات
واصل اهلي الخليل نتائجه الايجابية وعاد بفوز خارجي ثمين على القوات بهدفين لهدف ليحتل الاهلي المركز الثالث حاليا برصيد 32 نقطة بينما هبط القوات رسميا واستمر في المركزة الاخير باربع نقاط فقط.
  الاهلي وجد صعوبة لم يتوقعها امام القوات حيث انهى الشوط الاول متاخر بهدف في موقف فاجا الكثيرين ولكن الاهلي الخليلي صلح من اوضاعه في الشوط الثاني حيث قلب النتيجة لصالحه بهدفين بصم عليهما المخضرم ابو غرقود وحسم النتيجة هداف الفريق الموهوب خلدون الحلمان ليمنح فريقه ثلاث نقاط ثمينة ابقى فيها على امله في المنافسة على الوصافة واستمر في نفس الوقت في المربع الذهبي.
  ولكن على الاهلي تحسين مردوده ومستواه بعد هذه المباراة تحسبا للمباريات المقبلة الصعبة التي يريد من خلالها مواصلة انتصاراته الثمينة سعيا وراء المنافسة على الوصافة ويبدو الفريق الخليلي في وضع نفسي وفني وجماعي جيد للغاية بوجود الخبرات الكبيرة في صفوفه .
  القوات لا جديد ضمن الهبوط رسميا بخسارة جديدة ولكن يحسب له ظهوره بشكل جيد ومرض حيث احرج ضيفه في فترات عديدة بل وتقدم عليه ، ويريد الفريق العسكري مواصلة هذه العروض القوية ليختم بها موسمه في دوري الاضواء. 

المصدر : بال سبورت
التاريخ :