وليد فارس يشيد بوقفة لاعبي البيرة والجهاز التدريبي المُشرفة مع المؤسسة في ظل "كورونا"

بيت لحم- كتب عنان شحادة/ قال المدير الفني لفريق مؤسسة شباب البيرة صاحب الترتيب السابع في دوري المحترفين برصيد 27 نقطة الكابتن وليد فارس: ان كافة لاعبي الفريق والجهاز التدريبي كانت لهم وقفة مشرفة الى جانب النادي في ظل جائحة كورونا من خلال تحمل مسؤولياتهم.
وأضاف فارس: ان اللاعبين قالوا كلمتهم من خلال الاتصال بهم مشيرين الى انهم لن يتخلوا عن النادي وانهم الى جانبه وجاءت الفرصة كي يردوا جزءا من الجميل، واكدوا انهم سوف يخضوضون الدوري حتى لو لم يتلقوا رواتبهم بعد استئناف المسابقة.
واشار فارس الى ان اللاعبين اكدوا انهم الى جانب النادي مهما كانت الظروف قاسية مشيرا الى انهم سامحوا براتبهم خلال فترة التوقف الى جانب الجهاز التدريبي، علما ان عددا منهم سامح براتبه لشهر شباط الماضي وهم: احمد أبو خديجة ورائد الدحلة، محمد الدسوقي، ومعتز ذيب.
واوضح ان الأوضاع داخل المؤسسة مريحة من خلال تحمل كل واحد المسؤولية من هيئة إدارية وجهاز تدريبي ولاعبين، بمعنى ان المعادلة باتت مكتملة لمواجهة كل الظروف الصعبة، لافتا الى ان اكبر مشكلة ستواجه الفريق تتمثل بعدم جاهزية اللاعبين في ظل فترة الغياب الطويلة لتجمعهم إضافة الى ان فترة الاعداد التي ستسبق استئناف الدوري لا تكفي وبالتالي ستكون المسؤولية كبيرة من الجميع .
واعرب فارس عن ارتياحه من جانب انه لن يلعب تحت ضغط نفسي بعد ان ضمن البقاء ضمن المحترفين، لكن هذا لا يعني انه سيتساهل في مبارياته المتبقية امام المكبر وبلاطة واهلي الخليل بل سيلعب من اجل تحسين ترتيبه، مؤكدا انه سيلجأ الى إعطاء عدد من اللاعبين الناشئين الفرصة للمشاركة من اجل التجهيز للموسم المقبل.
وقال ان الفريق سينخرط في تدريباته بدءا من يوم السبت المقبل بواقع خمسة أيام في الأسبوع وهذا يشكل ارهاقا على اللاعبين لكن نحن مضطرون في ظل الفترة القصيرة الممنوحة لنا، منوها الى انه تم إعطاء اللاعبين الارشادات قبل عيد الفطر بضرورة انخراطهم في تدريبات فردية كل في منطقته من اجل رفع منسوب اللياقة البدنية .
ولم يخف فارس ان مشكلة اللاعبين من الداخل الفلسطيني سوف تواجه فريقه لا سيما وان عددهم خمسة بسبب القدوم والفحص الطبي، مشيرا الى انهم اكدوا التزامهم مع الفريق من حيث التدريبات وخوض المباريات.

المصدر : بال سبورت
التاريخ :