جبل المكبر.. إعادة ترتيب الأوراق خطوة لا بدّ منها

الخليل- كتب محمد عوض/ على الرغمِ من النفقات العالية، إلا أن جبل المكبر، لم يستطع تقديم المرجو منه هذا الموسم، ومن تابع سوق الانتقالات الصيفية المنصرم، رأى أن الفريق قادر على المنافسة المتقدمة على لقب دوري المحترفين، وبقية البطولات المحلية التي سيشارك فيها، إلا أن ذلك لم يحصل نظراً للعديد من الأسباب الداخلية.
جبل المكبر، يحتل المركز السادس على سلم الترتيب، برصيد 27 نقطة، وتبقى له ثلاث جولات، ويمكنه التقدم للأمام شريطة تحقيق الانتصارات والاستفادة من نتائج المنافسين الآخرين، وسيخوض مواجهاته أمام مؤسسة البيرة، وأهلي الخليل، وشباب الخليل؛ أي أنها لقاءات ليست سهلة إطلاقاً.
ما يحتاجه "نسور الجبل" بعد نهاية الموسم، إعادة غربلة الفريق، فنياً وإدارياً، واختيار العناصر الأكثر كفاءة، والأعلى انتماءً، وفقاً لما قدموه هذا الموسم، ومواسم أخرى، والاحتفاظ بهم، وبدء التطعيم بعناصر شابة من أبناء النادي، على شاكلة: شهاب القنبر، وليد القنبر، محمـد خالد عويسات، حسين عبده، وغيرهم.
نفقات جبل المكبر هذا الموسم، لم تكن حيث يجب، ويعود ذلك إلى قلة الخبرة عند بعض إداريي الفريق، الذين تفاجؤوا بالرواتب العالية للاعبين، ومطالبهم في سوق الانتقالات الصيفية، حتى أبناء النادي منهم، وحدوث صدمة تواضع النتائج مقارنةً مع النفقات، ما أدى إلى تردّي الحالة النفسية.
للمكبر تاريخ كبير، وجمهور يستحق الإشادة، وحينما تكون النتائج على ما يرام، تجدهم خلف الفريق بأكبر عدد ممكن، ولديهم حرص على سمعة النادي، وهذا يسهل مهمة إعادة ترتيب الأوراق الإدارية في اختيار الأنسب، وصاحب الخبرة، مع رجال أعمال لديهم القدرة على تحويل النادي إلى مشروع رياضي تجاري ناجح.

المصدر : بال سبورت
التاريخ :