أبو جزر يُعيد البريق للأمعري بوصافة مستحقة في دوري المحترفين


كتب سلطان عدوان/ رسخ الفريق الأول لكرة القدم في مركز الأمعري حضوره القوي بدوري المحترفين لأندية المحافظات الشمالية بعد أن اختتم مشواره، ثانياً، على لائحة الترتيب.
  ووصل الأخضر، بقيادة مديره الفني إيهاب أبو جزر، للنقطة 44 في المركز الثاني، خلف البطل مركز بلاطة بفارق 7 نقاط، مستفيداً من فوزه في 12 مواجهة وتعادله في 8 وخسارته مرتين فقط.
وصنف ثاني أقوى خط هجوم بغلّة قوامها 43 هدفاً، وأقوى خط دفاع بتلقيه 17 هدفاً.
  وتؤكد الأرقام قوة فريق الأمعري الذي قدم موسماً مميزاً، ونافس حتى الأمتار الأخيرة، لكن الكفة مالت لبلاطة.
  وظهر الأمعري منافساً ونداً قوياً بفضل حنكة جهازه الفني بقيادة أبو جزر وكتيبة نجومه المدججة بالخبرة والوجوه الشابة، إلى جانب المساندة الإدارية والدعم الجماهيري.
  وأعاد أبو جزر البريق لشباب الأمعري، وقطف ثمار عمله وإخلاصه مع الفريق منذ أن تولى المهمة قبل ثلاث سنوات، حيث نجح في إعادته لدوري المحترفين وتثبيت أقدامه مع الكبار والمنافسة على اللقب.
وتوج الفريق بلقب النسخة الأولى لدوري المحترفين موسم 2011، وتراجع للمركزين الخامس والثامن والسابع توالياً في النسخ الثانية والثالثة والرابعة.
  ولم يقدم المطلوب في النسخة الخامسة واختتم مشواره في المركز الثامن، وتعرض إلى ضربة موجعة صعقت كبرياءه في النسخة السادسة موسم 2016م، وودع دوري المحترفين بعيون باكية.
وفشل في العودة في النسخة السابعة، لكنه فعلها في النسخة الثامنة وعاد إلى مكانه الطبيعي موسم 2018م، وشهدت النسخة العاشرة تراجعه للمركز العاشر على لائحة الترتيب، قبل أن يحتل وصافة النسخة المنتهية موسم 2020م.
  ومنح مركز الوصافة الثقة للفريق المقاتل ومهد الطريق أمامه للعودة لمنصات تتويج دوري الأضواء والشهرة.
  ومن المتوقع أن يقود شباب الأمعري ثورة خضراء خلال المنافسة على لقب الموسم الجديد متسلحاً بمعنويات عالية ورغبة حقيقية في ارتداء تاج الذهب من جديد.

المصدر : بال سبورت
التاريخ :