أبو سليم: انتخابات الاتحاد في أيلول وعلى شباب رفح وغزة

 الرياضي فرملة التراشق الإعلامي لحين صدور قرار المحكمة الرياضية
غزة- كتب اشرف مطر/ عقد الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، يوم أمس السبت، اجتماعاً تشاورياً مع اعضاء الجمعية العمومية في نادي خدمات الشاطئ، بحضور إبراهيم أبو سليم نائب رئيس اتحاد الكرة وأعضاء الاتحاد، وعبد السلام هنية عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة وممثلي الأندية.
  واستهل أبو سليم خلال لقاء مطول استعرض فيه مسيرة الاتحاد على مدار 12عاماً، والإنجازات التي حققها، والتي لم تكن لتتحقق لولا تعاون أندية الجمعية العمومية وحرصها الدائم على استمرار النشاط الرياضي رغم الظروف الصعبة.
  وقال أبو سليم، بعد تداعيات المباراة النهائية في كأس فلسطين لأندية المحافظات الجنوبية بين شباب رفح وغزة الرياضي، حدث نوع من الانقسام على الساحة الرياضية، ما انعكس على المنظومة الرياضية بالسلب في ظل حالة الاحتقان والتحريض.
  وأوضح نائب رئيس اتحاد الكرة أن الاتحاد، وعبر هيئاته القضائية المعروفة، اتخذ قراراته من خلال لجنة الانضباط التي تتبع الاتحاد، ولجنة الاستئناف التي تعتبر قراراتها نافذة على الجميع، لكن نحن الآن أمام تطور إيجابي وهو منصوص عليه في النظام الأساسي يتمثل بالمحكمة الرياضية كمرجعية نهائية، والتي تم تفعليها مؤخراً عبر اللواء جبريل الرجوب لتبت بكافة الإشكاليات والنزاعات التي قد تحدث على الساحة الرياضية، وليس فقط بكرة القدم، وإنما لكافة الاتحادات والألعاب الرياضية.
  وأشار إلى أن شباب رفح اعترض على قرار لجنة الاستئناف، وتوجه للمحكمة التي قبلت الدعوة والقرار في يدها، وفي حال لم يرق القرار لأي الفريقين يحق لهما التوجه إلى لجنة حل النزاعات " كاس" التي تتبع الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".
  وطالب أبو سليم وقف التراشق الإعلامي والتشكيل، إضافة إلى طلب تشكيل لجنة من الشخصيات الرياضية والحكماء لوأد الفتنة بين الطرفين وقطع الطريق أمام من يحاول التحريض، مع ترك الهيئات القضائية للبت في القرارات، خاصة وأن الاتحاد لم يتدخل في الأمر، وإنما اتبع الإجراءات القانونية.
  وتطرق أبو سليم الى انتهاء فترة ولاية اتحاد الكرة الحالي، والاستعداد لانتخاب مجلس إدارة في أيلول المقبل، مطالباً الأندية ترتيب أوضاعها بخصوص شروط العضوية وتسديد الاشتراكات كي تتمكن من ممارسة حقها في الترشح والانتخاب وفق الأصول.
  من جانبه أعلن عبد السلام هنية، عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة عن تقديم مبلغ 200 ألف دولار كدعم مادي يقدم للأندية قبل انطلاق الموسم الجديد 2020-2021.
  وأشاد بمنظومة اتحاد الكرة، وبالإنجازات التي تحققت، مؤكداً أن الاتحاد يمثل الجميع، وبالتالي لن يسمح لأحد التطاول أو الإساءة للمنظومة بتاريخها العريق.
  وتطرق هنية إلى أزمة نهائي الكأس، وأكد على عمق العلاقة التاريخية التي تربط الناديين، وطالبهما بوقف التراشق الإعلامي وتبادل البيانات الصحافية، وانتظار ما سيصدر عن المحكمة الرياضية بعد قبولها طلب نادي شباب رفح.
  وأعلن هنية عن تشكيل وفد يضم اعضاء من المجلس الأعلى للشباب والرياضة والحركتين الرياضيتين لـ " فتح وحماس" وعدداً من رؤساء الأندية والشخصيات الرياضية لانهاء سوء الفهم وتقريب وجهات النظر بين الناديين، مع احتفاظ الناديين بحقهما القانوني.
  وتخلل الحوار المفتوح العديد من المداخلات ومن أبرزها تلك التي صدرت عن ناديي غزة الرياضي وشباب رفح.
  وأكد ماجد غزال، رئيس نادي غزة الرياضي أن ناديه يكن كل الاحترام والتقدير لمنظومة اتحاد الكرة، مشدداً أنه لا خلاف بين ناديه وشباب رفح، مشيرا الى ان ما قام به "العميد" المطالبة بحقه المشروع وفق الأنظمة والقوانين.
  وجدد غزال تأكيده على عمق العلاقة مع نادي شباب رفح وادارته، وفي نفس الوقت على حق ناديه   بالمطالبة بحقوقه.
  ورد ياسر المغربي، نائب رئيس نادي شباب رفح على ترحيب ناديه بكافة المبادرات الصادرة عن الأسرة الرياضية بهذا الخصوص.
  وأقر ان ناديه صُدم من قرار لجنة الاستئناف القاضي بإعادة اللقاء، وقال: أعلنا منذ اللحظة الأولى رفضنا له، وقررنا التوجه للمحكمة الرياضية حسب الأصول، ونحن ننتظر الآن ما سيصدر عن المحكمة.

المصدر : بال سبورت
التاريخ :