المناطق الدافئة.. ملاذ مؤسسة البيرة في دوري المحترفين

كتب سلطان عدوان/ اختتم الفريق الأول لكرة القدم في نادي مؤسسة البيرة، مشواره سادساً على لائحة ترتيب دوري المحترفين.
  ويبدو أن المناطق الدافئة باتت ملاذاً لفريق مؤسسة البيرة في ظل المنافسة الشرسة التي يشهدها دوري الكبار كل موسم.
  وحصد الفريق 33 نقطة بفوزه في 8 مواجهات وتعادله في 9 وخسارته 5 مرات.
وصنف ثامن قوة هجومية بتسجيله 30 هدفاً، بينما صنف خامس قوة دفاعية بتلقيه 23 هدفاً.
  وتبدو الأرقام منطقية تحت مظلة الإمكانيات المتاحة والظروف الصعبة التي مر بها خلال المواسم الماضية.
وخسر الفريق جولة الافتتاح أمام شباب الخليل وفاز في الجولة الأخيرة على أهلي الخليل، وحقق نتيجة عريضة أمام أهلي قلقيلية بسداسية نظيفة، وعلى جبل المكبر بخماسية مقابل هدف واحد.
  وثبت أقدامه في دوري الأضواء للموسم الرابع على التوالي، واختتم المشوار سابعاً موسم 2019، وسادساً موسم 2018.
  ومنذ انطلاق دوري المحترفين نجد أن الفريق قدم عروضاً متفاوتة في النسختين الأولى والثانية، واحتل المركز الثامن موسمي 2011 و2012م.
  وكاد يودع دوري المحترفين موسم 2013م، لكنه أنقذ موسمه المتعثر بتواجده في المركز العاشر، بفارق نقطة عن هلال أريحا و5 نقاط عن جنين صاحبي المركزين الأخيرين.
  ولم يصمد في النسخة الرابعة موسم 2014م، وغادر حلبة المنافسة برفقة إسلامي قلقيلية لدوري الاحتراف الجزئي.
  وأجبرته المنافسة على البقاء بعيداً عن دوري المحترفين، قبل أن يتأهل مجدداً إلى مكانه الطبيعي برفقة جبل المكبر موسم 2017م.
  ويتطلع الفريق للظهور بشكل لافت في الموسم المقبل تحت قيادته الفنية الحالية المستمرة في مهمتها.
وبحسب تصريحات صحافية لمساعد المدير الفني، ساجد كراكرة، لـ"ايام الملاعب"، تم الاتفاق مع معظم اللاعبين للدفاع عن ألوان الفريق لموسم جديد، إلى جانب الاعتماد على الوجوه الشابة.
  وأكد كراكرة صعوبة تعزيز الصفوف في ظل الظروف الحالية، مشيداً بالاستقرار الفني والإداري الذي يعود بالفائدة على مسيرة الفريق.
  ولن تكون المهمة سهلة بالنسبة لفريق مؤسسة البيرة، وهذا يدركه جيداً الجهاز الفني بقيادة وليد فارس، لكن رغبة البقاء ستكون حاضرة، وربما يزحف "الفرسان" صوب مناطق المقدمة. 

المصدر : بال سبورت
التاريخ :