إسلامي قلقيلية..أرقام مُخيبة وسِجل يخلو من أي انتصار

كتبت لجين الراعي/ تعرض فريق إسلامي قلقيلية لخسارة صعبة من نظيره شباب العبيدية بثلاثة أهداف مقابل هدفين في المباراة القوية والندية التي أقيمت على ملعب بلدية دورا ضمن منافسات الأسبوع الرابع من دوري الدرجة الأولى "الاحتراف الجزئي".
  وكان إسلامي قلقيلية متقدماً بهدف لكنه خسر اللقاء بثلاثة أهداف لهدفين والهدف الثاني الذي دخل شباكه جاء ذاتياً وعن طريق الخطأ من اللاعب البديل مؤيد طومار الذي أفرج عنه قبل أيام قليلة من سجون الاحتلال الإسرائيلي.
  وفي أربع جولات من الدوري لم يحقق الاسلامي أي انتصار إنما خسر في مباراتين وتعادل في مثلهما ما جعله يحصل على نقطتين فقط من أصل 12 نقطة وهو رقم بالتأكيد ليس مرضياً لإدارته وللجهاز الفني وللاعبيه ولجماهيره.
  وسجل الاسلامي ثلاثة أهداف جاء هدف منها في شباك بيت فجار في الأسبوع الثالث باللقاء الذي انتهى بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله وسجل هدفين في شباك العبيدية وخسر المباراة بثلاثة أهداف لهدفين.
  وتلقت شباك الفريق صاحب الرداء الأخضر ستة أهداف من الخسارة أمام سلوان بهدفين والتعادل أمام بيت فجار بهدف والخسارة من العبيدية بثلاثة أهداف لهدفين ما جعله يحتل مركزاً متأخراً على سلم الترتيب.
  وسيكون الاسلامي أمام خيار واحد في الأسابيع القادمة ويتمثل بتحقيق الانتصارات ولا شيء سوى ذلك حتى يقارع على الهروب من شبح الهبوط الأمر الذي يرهق اللاعبين معنوياً ويؤثر عليهم نفسياً.

المصدر : بال سبورت
التاريخ :